نصائح غذائية تقي من السرطان

أكد خبراء الصحة والتغذية على وجود مجموعة من العادات والسلوكيات الغذائية السلبية التي تزيد من احتمال الإصابة بالسرطان، لهذا ارتأينا أن نقربكم من هذه الأخطاء لتتجنبوها مستقبلا:

الأطعمة والوجبات السريعة
لابد من البعد قدر الإمكان عن الأطعمة سريعة التحضير مثل الأندومي 
واللحوم المصنعة مثل (الهوتدوغ، السلامي، النقانق، اللحوم المدخنة، اللانشون والمرتديلا…)، كونها تعرقل عمل الجهاز الهضمي وتتسبب له في الخمول. كما بينت مجموعة من الدراسات أن هذه المواد الغذائية تحتوي على نسبة كبيرة من المواد المسرطنة.

الإكثار من تناول السكريات
تتسبب السكريات والوجبات السريعة في السمنة، نظرا لاحتوائها على نسب عالية من الدهون والطاقة، لهذا ينصح الخبراء بالتقليل من تناول الدهون والسكريات بشكل عام، حيث إن تناولها يؤدي إلى تراكم الشحوم في أماكن مختلفة من الجسم والسمنة، في الوقت الذي أكدت فيه الدراسات على ارتقاع نسبة احتمال الإصابة بالأمراض السرطانية، نتيجة السمنة والزيادة في الوزن.

الملح
لابد من التقليل قدر الإمكان من تناول الأغذية التي تحتوي على الملح بكميات كبيرة، حيث إن تناول الملح بكثرة يعد أهم أسباب سرطان المعدة، وهذا ما أكدته أحدث الأبحاث الطبية اليابانية، بعد ارتفاع نسبة المصابين بسرطان المعدة هناك.

الأواني البلاستيكية
الابتعاد عن تناول المشروبات الساخنة والأطعمة الساخنة في أوان مصنوعة من البلاستيك أمر في غاية الأهمية، حيث إن هناك ارتباطا قويا بين استخدام بعض أنواع البلاستيك مع الحرارة المرتفعة والإصابة بالسرطان.

الألياف الغذائية
ترجع أهمية الألياف إلى أنها تثير حركة الأمعاء فتؤدي إلى سهولة مرور الكتلة البرازية في الأمعاء والقولون، وبالتالي تقلل من حدوث الإمساك، ومن مدة بقاء الفضلات في الأمعاء والقولون، فتعمل على منع حدوث التخمرات والتعفنات لهذه البقايا، مما يقي من تكون المواد السرطانية. بقاء الفضلات في الأمعاء لمدة طويلة، يسمح للجسم بامتصاص أكبر قدر من الدهون والماء والأملاح، وهذا يتسبب في يبوستها والإصابة بالإمساك كمرحلة أولى من مراحل الإصابة بسرطان القولون.