عناصر الحموشي تطيح بـ6 أشخاص متورطين في الهجوم المسلح على مقهى مراكش الذي خلف قتيلا وعشرات الجرحى

عناصر الحموشي تطيح بـ6 أشخاص متورطين في الهجوم المسلح على مقهى مراكش الذي خلف قتيلا وعشرات الجرحى

نجيب توزني

تواترت منذ مساء أول أمس الخميس بلاغات توضيحية للمديرية العامة للأمن الوطني، حول مسار الأبحاث المكثفة التي تجريها فرق خاصة من الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن مراكش، بتنسيق مع مصالح الاستخبارات والاستعلامات العامة الجهوية والمركزية، على خلفية الهجوم المسلح الذي استهدف إحدى مقاهي حي جيليز وسط مدينة مراكش، والذي خلف مصرع ابن مسؤول قضائي كبير ببني ملال وجرح العشرات بعد إصابتهم بشظايا العيارات النارية التي أطلقها مجهولون من مسدس ناري وصف بالخطير.

مديرية الحموشي أكدت، ساعة بعد وقوع الجريمة، أن شابا لقي حتفه مباشرة بعد تعرضه لإطلاق نار مباشر على مستوى الرأس من طرف شخصين ملثمين، فيما أصيب اثنان آخران بشظايا أعيرة نارية، في حادث ترجح التحريات ارتباطه بتصفية حسابات شخصية.
وأفادت المديرية حسب معطيات رسمية توصلت بها من السلطات المحلية لولاية جهة مراكش – آسفي، أن شخصا تعرض في حدود الساعة السابعة وخمسة وأربعين دقيقة، بإحدى المقاهي المتواجدة بالحي الشتوي بمراكش، لإطلاق نار مباشر على مستوى الرأس من طرف شخصين ملثمين كانا يمتطيان دراجة نارية، مما أدى إلى مصرعه في الحين، كما أصيب شخصان آخران من رواد المقهى بشظايا أعيرة نارية، ونتج عن ذلك إصابتهما بجروح نقلا على إثرها إلى المستشفى الجامعي بمراكش لتلقي الإسعافات الضرورية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة