الرئيسيةمجتمعمدنوطنية

استدعاء المصرحين في ملف اتهام إدعمار بالتزوير

تطوان: حسن الخضراوي

أفادت مصادر مطلعة بأن هيئة المحكمة الابتدائية بتطوان، قررت بحر الأسبوع الجاري، استدعاء خمسة مصرحين في ملف اتهام محمد إدعمار، رئيس الجماعة الحضرية لتطوان، بالتزوير وصنع وثيقة تتضمن وقائع غير صحيحة، وذلك في ارتباط باختلالات وتجاوزات في سحب وتخصيص بقع أرضية بالمنطقة الصناعية طريق مرتيل، حيث سبق لقاضي التحقيق بالمحكمة نفسها الاستماع إلى الأطراف واتخاذ قرار بمتابعة المتهمين الثلاثة بتهم ثقيلة.

وحسب المصادر نفسها، فإن الجلسة المقبلة من المحاكمة في الملف رقم 2020/2101/10433، ينتظر أن يتم خلالها الاستماع إلى المصرحين الخمسة من موظفي الجماعة ومسؤولين بقسم الأملاك الجماعية، والنائب الأول للرئيس، وذلك قصد كشف حيثيات الضغط على مسؤولين وتوقيع قرارات انفرادية، رغم التنبيه إلى أن مسطرة نزع وتخصيص البقع الأرضية، تخضع لموافقة اللجنة الإقليمية برئاسة والي جهة طنجة – تطوان – الحسيمة.

وتمت متابعة إدعمار من قبل قاضي التحقيق، وفق الفصلين 366 و542 من القانون الجنائي، بتهم صنع وثيقة تتضمن وقائع غير صحيحة، والتصرف في عقار إضرارا بمن سبق له التعاقد معه بشأنه، فضلا عن متابعة المتهمين الآخرين، وفق الفصول 540 و542 و366 من القانون الجنائي، بتهم النصب والمشاركة في صنع وثيقة تتضمن وقائع غير صحيحة واستعمالها.

ويسود غموض كبير في شأن إعادة تزكية إدعمار من قبل الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، بسبب العديد من الملفات والمتابعات والشكايات القضائية، ناهيك عن الارتباك الذي يعيشه الحزب الأول بالمغرب مع اقتراب موعد الانتخابات الجماعية المقبلة، والاعتماد على التسيير لكسب تعاطف الناخبين، وتزكية قياديين لهم تجربة في الترويج الأمثل لخطاب المظلومية.

وكان دفاع الضحية الذي تقدم بشكاية ضد إدعمار، أوضح للمحكمة تضرر موكله من قرارات رئيس الجماعة الانفرادية بالمنطقة الصناعية طريق مرتيل، سيما وأن قرارات السحب والتخصيص تدخل ضمن اختصاصات اللجنة الإقليمية، التي يرأسها محمد مهيدية، والي جهة طنجة – تطوان – الحسيمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى