الرئيسيةتقاريرسياسية

استفادة مستشارين من سفريات إلى الخارج ينذر بدورة ساخنة لمجلس مدينة الرباط

تجدد الجدل داخل مجلس مدينة الرباط، الذي ترأسه العمدة أسماء غلالو من حزب التجمع الوطني للأحرار، حول استفادة مستشارين ورؤساء المصالح من السفريات إلى الخارج على حساب مالية المجلس، إذ كشفت مصادر من داخل مجلس مدينة الرباط أنه «مع قرب انعقاد الدورة العادية للمجلس في فبراير القادم، تجددت مطالب مستشارين من الأغلبية والمعارضة للعمدة بكشف لائحة المستفيدين من السفريات والمهام نحو الخارج»، حسب المصادر، التي أوضحت لـ«الأخبار» أن «هذا الملف يرى فيه أعضاء فرق الأغلبية من أحزاب الاستقلال والأصالة والمعاصرة، إقصاء من العمدة لهم، على اعتبار أن أغلب المستفيدين من السفريات للخارج هم مستشارون من حزب العمدة   نفسه ومن المقربين منها».

وتشير المصادر إلى أن السفريات للخارج تنوعت بين كندا والأرجنتين وساحل العاج، وفرنسا والإمارات وكوريا الجنوبية وإسبانيا والأردن، مبينة أن مستشارين مقربين من الرئيسة هم الذين يستفيدون من السفريات، على رأسهم نوابها، أحدهم كان مثار جدل بسبب حالة التنافي لديه لكونه موظفا في شركة «رابا باركينغ»، وأن ما تكفله تلك السفريات من تعويضات تصل إلى 1500 درهم عن كل يوم من مدة السفر، بالإضافة إلى امتيازات الإقامة والتنقل، هو «الذي تسيل لعاب المستشارين»، وأن «الأصل هو أن يتم انتداب المستشارين لتمثيل الجماعة في المناسبات الدولية والسفريات للخارج حسب الاختصاصات المعنية، وليس حسب القرب من الرئيسة وحزبها».

في المقابل، نفت عمدة الرباط، أسماء غلالو، أي «محاباة في تحديد المستفيدين من السفريات إلى الخارج»، مبينة أن «المعايير التي يتم تحديدها من أجل اختيار المستشارين أو الموظفين الذين سيمثلون الجماعة في أحد اللقاءات أو المؤتمرات، ترتبط بالأساس بطبيعة المهام الموكولة إليهم، وأن تكون على ارتباط بموضوع الحدث»، مبرزة، في اتصال هاتفي مع «الأخبار»، أن «من المحددات تلك المرتبطة باللغة وقدرة المستشارين أو ممثل الجماعة على التواصل مع الفاعلين، حيث يتم خلال هذه المناسبات عقد شراكات وتقديم تجارب الجماعة في عدد من القطاعات كشأن الإنارة العمومية والمساحات الخضراء وتدبير الموارد، لذلك فتلك السفريات ليست للسياحة كما يتم الترويج لهذا».

النعمان اليعلاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى