الرئيسيةتقاريروطنية

استقبال رمزي لـ17 طفلا بولاية أمن طنجة بتعليمات من حموشي

للتعريف بالتجهيزات والمرافق ولترسيخ مفهوم الشرطة المواطنة

طنجة: محمد أبطاش

مقالات ذات صلة

كشفت مصادر مطلعة أن ولاية أمن طنجة، وبناء على تعليمات عبد اللطيف حموشي، المدير العام للأمن الوطني، خصصت بداية الأسبوع الجاري، استقبالا رمزيا على شرف 17 طفلا وطفلة ينتمون إلى إحدى جمعيات المجتمع المدني، تتراوح أعمارهم ما بين 5 و13 سنة، والذين سبق أن عبروا عن رغبتهم في زيارة مقر ولاية أمن طنجة والاطلاع على مرافقه. وتم تمكين هؤلاء الأطفال من الاطلاع على مختلف المرافق الإدارية والتجهيزات التقنية واللوجيستيكية لولاية أمن طنجة، والاستفادة من شروحات قدمها إليهم أطر من مختلف التخصصات الشرطية.

وتأتي هذه الزيارة، في أعقاب مبادرات مماثلة قامت بها المديرية العامة للأمن الوطني في مجموعة من المدن المغربية، سعيا منها إلى ترسيخ مفهوم الشرطة المواطنة في العمل الأمني، وكذا تفاعلا مع طلبات تقدمت بها مختلف المؤسسات التعليمية والجمعيات المدنية للقيام بزيارات ميدانية إلى مختلف المرافق والمصالح الأمنية.

وفي سياق ذي صلة، خصصت كذلك ولاية أمن طنجة، بناء على تعليمات المدير العام أخيرا، استقبالا رمزيا على شرف 21 طفلا وطفلة ينتمون إلى جمعية نور الهدى للحكامة والأعمال الاجتماعية، تتراوح أعمارهم ما بين 5 و14 سنة، والذين سبق أن عبروا عن رغبتهم في زيارة مقر ولاية أمن طنجة والاطلاع على مرافقه. وتم تمكين هؤلاء الأطفال من الاطلاع على مختلف المرافق الإدارية والتجهيزات التقنية واللوجيستيكية لولاية أمن طنجة، والاستفادة من شروحات قدمها إليهم أطر من مختلف التخصصات الشرطية. وحسب بعض المعطيات الأمنية، فتأتي هذه الزيارة أيضا في إطار مبادرات مماثلة قامت بها المديرية العامة للأمن الوطني في مجموعة من المدن المغربية، سعيا منها إلى ترسيخ مفهوم الشرطة المواطنة في العمل الأمني، وكذا تفاعلا مع طلبات تقدمت بها مختلف المؤسسات التعليمية والجمعيات المدنية للقيام بزيارات ميدانية إلى مختلف المرافق والمصالح الأمنية.

وقدمت شروحات لهؤلاء الأطفال حول العمل الأمني، ناهيك عن اطلاعهم على فرق بداخل مقر الولاية، ناهيك عن فرق الدراجين، سواء المشتغلين في محاربة الجريمة، أو المشتغلين ضمن كوكبة الدراجين للجولان والسير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى