الرئيسيةتقاريروطنية

اغتصاب قاصر يجر عون سلطة إلى القضاء

اتهمته باستدراجها لشقة بالمضيق وافتضاض بكارتها

كشفت مصادر مطلعة أن هيئة محكمة الاستئناف بتطوان قررت إدراج ومناقشة ملف عون سلطة متهم باغتصاب فتاة قاصر، خلال جلسة 25 يناير الجاري، وذلك للتدقيق في حيثيات القضية والبحث في تفاصيل الوقائع والتصريحات التي أدلت بها الفتاة الضحية، أمام الضابطة القضائية، التي كلفت بالبحث من قبل الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالمدينة.

واستنادا إلى المصادر نفسها، فإن تفاصيل القضية المذكورة تعود عندما قرر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بتطوان متابعة عون سلطة يعمل بجماعة أزلا لاتهامه باغتصاب فتاة قاصر، وذلك بعد الانتهاء من جلسات التحقيق التفصيلي والاستماع إلى الأطراف بشكل مفصل، وكشف كافة الحيثيات والظروف والوقائع، قبل الإحالة على جلسات المحاكمة طبقا للمساطر القانونية المعمول بها.

وحسب المصادر عينها، فقد تم، من خلال التحقيق التفصيلي، التدقيق في التهم الموجهة إلى عون السلطة باستغلال النفوذ، وحيثيات فراره من العدالة وإصدار مذكرة بحث وطنية في حقه من قبل الوكيل العام بمحكمة الاستئناف، فضلا عن استغلاله عامل الثقة التي وضعتها فيه عائلة الضحية لشغله منصب عون سلطة، وباعتباره من المقربين جدا من عائلة الفتاة.

وكانت الفتاة القاصر كشفت، في وقت سابق، أنها أصبحت تعاني من تبعات مشاكل نفسية معقدة بسبب ما وقع لها من استدراج من قبل عون السلطة إلى شقة مفروشة بالمضيق والقيام باغتصابها بالعنف وتهديدها، بعد ذلك، بالانتقام منها في حال أخبرت عائلتها بما وقع لها، وهو الشيء الذي تسبب لها في نوبات هلع وخوف وأثر سلبا على حياتها ومستقبلها بصفة عامة.

وسبق لعائلة القاصر، ضحية الاغتصاب بتطوان، أن طالبت، الجهات المسؤولة ومصالح الدرك الملكي بجماعة أزلا، بتكثيف الإجراءات القانونية في الشكاية رقم 2019/3103/48، التي تقدم بها المحامي عصام بوزمور بهيئة تطوان، حيث تم إيقاف الظنين الذي يشغل منصب عون سلطة بمنطقة البوير الهامشية بجماعة أزلا، وتم الاستماع إليه وتقديمه أمام الوكيل العام ليحيله على قاضي التحقيق في حالة اعتقال.

وكانت الفتاة القاصر كشفت أنها انتقلت إلى مدينة تطوان بغية شراء بعض الحاجيات الخاصة بها من محلات تجارية، فالتقت بعون السلطة المتهم الذي كان صديقا مقربا لوالدها والعائلة، فطلب منها الصعود رفقته إلى سيارته الخاصة لإيصالها إلى جماعة أزلا مقر سكن عائلتها، غير أنه توجه بها مباشرة صوب شقة مفروشة بمدينة المضيق، وهناك غرر بها للدخول رفقته من أجل حمل بعض الأغراض الخاصة بوالدها، بحجة أنه غير قادر على حملها لتعرضه لإصابة في الظهر.

تطوان: حسن الخضراوي

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى