الرئيسيةتقاريررياضة

افتتاح “الشان” بالجزائر يتحول إلى تحريض للقتال ضد المغرب!

مرة أخرى، تورطت الجزائر بشكل سافر في الخلط بين الرياضة والسياسة، عندما حولت حفل افتتاح كأس أمم إفريقيا للاعبين المحليين إلى مناسبة لمهاجمة المغرب والتحريض للقتال ضده.

مقالات ذات صلة

وسمح منظمو “الشان” لحفيد الرئيس السابق لجنوب إفريقيا، نيلسون مانديلا، باعتلاء منصة داخل الملعب الذي احتضن حفل الافتتاح الذي حضره نحو 40 ألف متفرج، ووجه عبارات تحرض للقتال ضد المغرب، ودعا إلى ما أسماه “تحرير جبهة البوليساريو” الانفصالية.

وأثار المشهد استغراب عدد كبير من المتتبعين، الذين دعوا الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم إلى التدخل وتطبيق القانون، أمام الإصرار الجزائري على استغلال الحصول على تنظيم هذا الحدث الكروي، لتمرير رسائل سياسية ونفث السموم تجاه المغرب.

يذكر أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم قررت مقاطعة “الشان” بسبب تعنت السلطات الجزائرية ورفضها الترخيص لطائرة الخطوط الملكية المغربية بدخول أراضيها، بداعي أن الأمر يتعلق ب”قرار سيادي”، قبل أن تتورط الجزائر مجددا في السماح لحفيد مانديلا بالدعوة إلى القتال ضد المغرب.

رضى زروق 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى