الرئيسيةحوادثمجتمعمدنوطنية

التحقيق مع رجل أعمال ومدون بتطوان بسبب الابتزاز

تطوان: حسن الخضراوي

بعد ساعات طويلة من التحقيق مع رجل أعمال مشهور بتطوان، ومدون فيسبوكي صاحب صفحات مشهورة بمرتيل، أمرت النيابة العامة المختصة، مساء أول أمس الأربعاء، بتمديد الحراسة النظرية للمشتبه فيهما، وتوسيع دائرة البحث معهما، لكشف كافة حيثيات العمليات التي اتهما بالقيام بها لتشويه مؤسسات وابتزاز أشخاص ومسؤولين، فضلا عن تتبع خيوط التصريحات، ومحاولة الوصول إلى كافة الجهات المتورطة في الجرائم الإلكترونية.

وحسب مصادر مطلعة، فإن العديد من المشتكين تقاطروا بحر الأسبوع الجاري، على مقر ولاية أمن تطوان، لتأكيد متابعتهم القضائية للمشتبه فيهما، والاستعداد لمساعدة التحقيقات والإدلاء بكافة المعلومات وتفاصيل الابتزاز والتشهير الذي تعرضوا له، إلى جانب تشويه سمعتهم والتسبب لهم في أضرار مادية ونفسية، يصعب الخروج منها وتجاوزها.

واستنادا إلى المصادر نفسها، فإن رجل الأعمال المشتبه فيه يتم التدقيق معه من قبل فريق التحقيق بولاية الأمن بالمدينة، حول علاقته بصفحات فيسبوكية سبق ونشرت شائعات خطيرة، وكانت منبرا لتصفية حسابات ضيقة، باستغلال معطيات شخصية واللجوء إلى الابتزاز المالي بأسلوب التهديد والترهيب.

وأضافت المصادر ذاتها أن المدون المشتبه فيه سبق توثيق تصريحاته حول تورطه في إنشاء حسابات فيسبوكية بأسماء مستعارة، لمهاجمة رجال أعمال وابتزازهم، حيث يجري التأكد من العلاقة بين شكايات ابتزاز سابقة، وإمكانية ظهور شبكة إجرامية للابتزاز المالي بتطوان، على شاكلة ما سمي «عصابة حمزة مون بيبي».

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني أحدثت على مستوى ولاية أمن تطوان، مختبرا جديدا لتحليل ومعالجة الآثار الرقمية المرتبطة بالجرائم المعلوماتية، وغيرها من الجرائم التي تعتمد النظم المعلوماتية، كآلية لاقتراف أفعال تقع تحت طائلة القانون الجنائي، وذلك في إطار مساعيها لتطوير آليات البحث الجنائي، ودعم وإسناد المحققين في مجالات الشرطة القضائية.

إقرأ أيضاً  رجال الحموشي يحققون في ملف الاعتداء على مواطن داخل مقر الأمن بخريبكة
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى