الرئيسيةتقاريروطنية

بعد المدارس الخاصة.. زيادات مرتقبة في أسعار الكتب المدرسية

ناشرو الكتب المدرسية لوحوا بالزيادة بسبب «ارتفاع» أسعار الإنتاج

تمضي أسعار المصاريف الدراسية نحو الارتفاع خلال الموسم الدراسي القادم، فبعد تلويح المدارس الخاصة بالرفع من رسوم التسجيل بها بنسبة 25 في المائة، خلال الموسم الدراسي القادم، كشفت مصادر مطلعة أنه من المرتقب أن تعرف انطلاقة الموسم المدرسي المقبل زيادات قياسية في أسعار الكتب المدرسية، وهي الزيادات التي يمكن أن تصل إلى 25 في المائة في الكتاب المدرسي بالمؤسسات العمومية والخاصة.

وأفادت المصادر بأن الجمعية المغربية لناشري الكتب المدرسية تعتزم الزيادة في أسعار الكتب المدرسية بـ25 في المائة، فيما تؤكد المصادر أن الزيادة المرتقبة ستهم فقط الكتب المدرسية الخاصة بالسلك الابتدائي والإعدادي، مع استثناء السلك الثانوي، الذي لا تطبع كتبه بكميات كبيرة مقارنة بالسلكين الأولين، في الوقت الذي أرجع الناشرون هذه الزيادة المرتقبة إلى «ارتفاع» أسعار إنتاج الكتب.

وكانت الفيدرالية الوطنية لناشري الكتب المدرسية أعلنت، خلال الموسم السابق، عن زيادة في أسعار المقررات الدراسية خلال الموسم القادم، وهي الزيادة التي قالت الهيئة إنها تصل إلى 25 في المائة، حيث قررت الرفع من أسعار الكتب المدرسية خلال العام الدراسي 2022-2023، بعد أن اقترحت اللجنة الوزارية للأسعار، في مديرية المنافسة والأسعار والمقاصة التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، على ناشري الكتب المدرسية، زيادة أولية بنسبة 25 في المائة خلال العام الدراسي المقبل، في وقت كانوا يطالبون بـ66 في المائة بدعوى ارتفاع أسعار الورق في السوق الدولية، خلافاً لما كان الأمر عليه خلال السنة الماضية، لتتراجع الجمعية، في ما بعد، عقب تدخل الوزارة الوصية، عن الزيادة المقررة والتي بدا أنها «أجلت» للموسم  القادم.

النعمان اليعلاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى