الرئيسية

بنكيران يهدد حكومة العثماني من جديد

النعمان اليعلاوي

هدد عبد الإله بنكيران، الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، ورئيس  الحكومة السابق، تماسك حكومة سعد  الدين العثماني من جديد، حيث عبر عن عدم رضاه لرد فعل قيادة حزبه إزاء  التصريحات التي أدلى بها القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار، وزير الشباب والرياضة، رشيد الطالبي العالمي، وهي التصريحات التي فجرت أزمة بين “البيجيدي” و”الأحرار”.

وقال بنكيران، في لقاء مع شبيبة حزبه، مساء أمس الأحد “اتهام حزبنا بتخريب البلاد غير مقبول و الرد عليه كان خاصو يكون أقوى من ذلك إما نهملوه ..إما ملي نضنا لو نوضو بالمعقول أما نوضو و نرجعو ما عجبنيش الحال وهادشي غير باش يكون سي سعد على خاطرو” حسب بنكيران، الذي واصل قائلا “مكناش نتراجعو واخا طيح الحكومة شغا يوقع فملك الله، إيلا طاحت الحكومة مالها من المقدسات”، وأضاف بنكيران “الحكومة يلا مشات، نديرو وحدة أخرى ونديرو انتخابات أخرى واخا نطيحو حنا مرة أخرى”.

في السياق ذاته، اعتبر بنكيران أن قيادة “البيجيدي” لم تغلب مصلحة  الحزب في الرد على  الخصوم، وكان يجب “الرد بقوة، ولو سقطت  الحكومة” معتبرا أنه سيتم اللجوء للانتخابات  وأن “الانتخابات ستكون لصالح حزب العدالة والتنمية” وقال إن “الشعب عطاني الكاشي انني أنا ناجح، والحزب كان معايا ناجح”، معتبرا أن ولايته كانت من أنجح الحكومات، ورغم أن الحكومة كانت تمثل 10 في  المائة من  الشعب، واصفا دعاة مقاطعة الانتخابات بـ”الكذابين وأنصار الفساد والاستبداد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Al akhbar Press sur android
إغلاق