الرئيسيةتقاريرمجتمع

تفاصيل الوفاة الغامضة لطالبة داخل الحي الجامعي بفاس

خيمت مشاعر الحزن والصدمة على الطالبات والأساتذة بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، عقب وفاة طالبة جامعية على نحو مفاجئ، إثر سكتة قلبية.

وفارقت الطالبة العشرينية الحياة داخل غرفتها بالحي الجامعي سايس 1، بينما تضاربت الأنباء حول سقوطها مغشية عليها أمام زميلاتها في الحي الجامعي، واكتشاف وفاتها وهي نائمة، بعد محاولات من زميلاتها في الغرفة لإيقاظها من النوم.

وحلت المصالح الأمنية ورجال الوقاية المدنية بالحي الجامعي سايس 1، وتم نقل جثة الطالبة المتوفاة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الغساني بمدينة فاس، قصد إخضاعها لتشريح طبي بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

وتنحدر الهالكة من تيسة بإقليم تاونات، وكانت تتابع دراستها بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، في السنة الأولى شعبة الاقتصاد والتدبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى