إقتصادالرئيسيةتكنولوجيامع المستهلك

«سامسونغ» تتكيف مع حالة الطوارئ بتعزيز آلياتها الرقمية

في سياق حالة الطوارئ الصحية التي تمّ الإعلان عنها في 20 مارس والمرتقب استمرارها إلى غاية 20 أبريل، ولتكون أكثر قرباً من زبنائها وتدعيمهم على أفضل وجه خلال هذه الفترة، تعزز «سامسونغ» المغرب أجهزتها عبر الإنترنت من خلال ثلاث مبادرات نوعية وهي: تمديد مدة الضمانة على منتجاتها حتى 20 ماي 2020، إطلاق خدمة ما بعد البيع عن بعد، توفير منتوجاتها بكمية كافٍية لدى شركائها من المنصات التجارة الإلكترونية. ومنذ بداية هذه الأزمة غير المسبوقة، قامت شركة «سامسونغ» المغرب بعدة إجراءات لتسهيل وصول زبنائها لجميع الخدمات والمنتوجات دون مغادرة منازلهم حفاظا على صحتهم ودعما لجهود السلطات للحد من انتشار الوباء. وقالت المجموعة في بلاغ إنها تولي أهمية قصوى لصحة زبنائها وفرق عملها خاصة في ظروف الأزمة الصحية الحالية. لذلك قررت الشركة تمديد ضمان منتوجاتها إلى غاية 20 ماي 2020 لكل الضمانات التي تنتهي بين 15 مارس 2020 و19 أبريل 2020. ولأجل تمكين زبنائها من الاستفادة الكاملة من أجهزتهم «سامسونغ»، وضعت الشركة خدمة ما بعد البيع عن بعد عن طريق الإنترنت والتي تمكن من التشخيص والإصلاح في حالة حدوث عطب دون اضطرار الزبناء لمغادرة منازلهم، وذلك عن طريق الاتصال بالرقم 0801002255 أو عبر «الواتس آب» على الرقم 0678997030.كما أضاف «سامسونغ» شريكاً جديداً إلى اللائحة من خلال توقيع شراكة دخلت حيز التنفيذ في فاتح أبريل الجاري، وكل ذلك من أجل منح زبنائها حرية أكبر في الاختيار. وبالتالي فإن جميع منتجات شركة «سامسونغ» في فئات الهواتف المحمولة والتلفزيون وتكنولوجيا المعلومات والأجهزة المنزلية، ستكون موجودة بكميات كافية على مختلف منصات البيع عبر الإنترنت الشريكة وهي Jumia وElectroplanet وTangerois وCosmos وBiougnach وdepotdirect.ma.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى