سكتة قلبية تعصف بالشرطي الذي قتل ثلاثة من زملائه رميا بالرصاص داخل مفوضية بلقصيري

سكتة قلبية تعصف بالشرطي الذي قتل ثلاثة من زملائه رميا بالرصاص داخل مفوضية بلقصيري

نجيب توزني

علم لدى مصادر رسمية أن الشرطي السابق حسن البلوطي الذي قتل ثلاثة من زملائه بمفوضية الشرطة ببلقصيري رميا بالرصاص لقي حتفه صباح يوم الأربعاء وتحديدا على الساعة الحادية عشرة والنصف، بعد معاناة مع أمراض القلب والسكري حيث لم تنفع محاولات الأطباء لإنقاذه بمصحة السجن المركزي بالقنيطرة، بعد أن اشتد عليه المرض قبل يومين بسبب أزمة قلبية.

وأفاد مصدر رسمي من مديرية السجون أن الهالك كان يعاني قيد حياته من مشاكل كبيرة في القلب، وقد نقل صباح أول أمس الأربعاء إلى مصحة السجن المركزي الذي كان يقضي به عقوبته لتلقي العلاجات اللازمة، قبل أن يلفظ أنفاسه بين ايادي الأطباء الذين باءت كل محاولاتهم لإنقاذه بالفشل. وأفاد المصدر ذاته بأنه تم إخطار النيابة العامة المختصة، كما أخبرت السلطات السجنية والأمنية عائلته بمنطقة الغرب وذلك تنفيذا للقوانين الجاري بها العمل في مثل هذه الوقائع.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة