تقارير سياسية

عزل عامل إقليم سيدي بنور من مهامه بناء على تعليمات ملكية

سيدي بنور: أحمد الزوين

أعفى وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، مساء أول أمس (الثلاثاء)، عامل إقليم سيدي بنور من مهامه، بناء على تعليمات ملكية، وتم تكليف الكاتب العام بالعمالة نفسها لشغل مهمة عامل الإقليم بالنيابة إلى حين تعيين عامل جديد.
جاء ذلك بعد وضع وزير الداخلية، مساء الاثنين الماضي، بين يدي الملك خلاصات الأبحاث والتقارير التي قامت بها الوزارة بشأن تقصير بعض العمال في أداء مهامهم، من ضمنهم عامل سيدي بنور.
وكان مصطفى الضريس، عامل إقليم سيدي بنور، من ضمن العمال الستة الذين أشارت أبحاث وزارة الداخلية إليهم بالتقصير في أداء المهام، وأصدر في حقهم التوقيف والتأديب بناء على تعليمات الملك الرامية إلى اتخاذ التدابير القانونية اللازمة في حق المسؤولين الذين ثبت في حقهم التقصير، وذلك مباشرة بعد تقديم الوزير لفتيت للملك لائحة تضم واليا وستة عمال وستة كتاب عامين و28 باشا ورئيس دائرة ورئيس منطقة حضرية و122 قائدا و17 خليفة قائد، كما تم توقيف 86 رجل سلطة وتوبيخ 87 رجل سلطة أيضا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق