الرئيسيةحوادث

عصابة تسطو على محل تجاري لبيع الهواتف الذكية بطريقة هوليودية بالبيضاء

تعرض محل تجاري متخصص في تسويق الهواتف الذكية بالبيضاء، نهاية الأسبوع الماضي، للسطو من طرف عصابة متخصصة في السرقة، بعدما لجأ أفرادها إلى إلحاق أضرار بكاميرات المراقبة المثبتة بالمحل التجاري وسرقة القرص الصلب المخصص لتسجيل ما وثقته الكاميرات.

وعمد أفراد العصابة الإجرامية إلى تكسير أقفال المحل التجاري ليلا، لتجاوز بابه الحديدي المتحرك، ثم سرقة العشرات من الهواتف الذكية المعروضة للبيع منها المستعملة، كما تمت سرقة مبلغ مالي يتجاوز 8500 درهم، كان مخبأ بإحدى الرفوف، ليلوذ أفرادها بالفرار في غضون دقائق قليلة.

وحلت عناصر الشرطة العلمية والتقنية، بعين المكان فور إشعار وحداتها بعملية السرقة، بحيث تم أخذ البصمات وتجميع المعطيات والأدلة من مكان الحادث لتحديد هوية الجناة وكشف ملابسات ما حدث.

ويراهن صاحب المحل التجاري، حسب ما كشفه في تصريحات إعلامية، على بعض الهواتف المستعملة، المزودة بنظام تشفير يحدد مكانها بشكل أوتوماتيكي بعد تشغيلها، وهو ما قد يساعد عناصر الشرطة العلمية والتقنية في تعقب مسار هذه الهواتف وصولا إلى أفراد العصابة.

وتعرضت العديد من المحلات المجاورة، للمحل التجاري المتخصص في تسويق الهواتف الذكية للسطو والسرقة في وقت سابق من السنة الجارية، إلا أن الأسلوب الاحترافي لهذه العصابة الإجرامية في تنفيذ عملية السرقة هاته زاد من تخوفات التجار، خاصة أنها تختار يوم الأحد الذي تنعدم فيه الحركة التجارية من أجل تنفيذ عملياتها.

ويراهن صاحب المحل التجاري وعناصر الشرطة العلمية والتقنية على كاميرات المراقبة الخاصة بالمحلات المجاورة لكشف تفاصيل وكواليس عملية السطو والسرقة التي طالت المحل التجاري، بحيث بلغت قيمة المسروقات الإجمالية حوالي 7 ملايين سنتيم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى