آخر الأخبار

فتح تحقيق قضائي بشأن تصاميم البناء المزورة في عهد شباط بفاس

فتح تحقيق قضائي بشأن تصاميم البناء المزورة في عهد شباط بفاس

محمد اليوبي

تأكيدا لما نشرته “الأخبار” حول انتشار ظاهرة تصاميم البناء المزورة في عهد عمدة مدينة فاس السابق والأمين العام لحزب الاستقلال، حميد شباط، أفاد عمدة المدينة الحالي والقيادي بحزب العدالة والتنمية، إدريس الأزمي الإدريسي، أن القضاء فتح تحقيق حول الموضوع، وأن مجموعة من التصاميم هي قيد البحث من طرف الشرطة القضائية بفاس بناء على تعليمات من النيابة العامة، والجماعة تمد الشرطة القضائية بكل المعلومات المتعلقة بهذه الملفات.

وبخصوص تسوية وضعية أصحاب هذه التصاميم المعروفة بمدينة فاس بإسم “بلانات الشينوا”، أشار الأزمي إلى أنه بناء على ما تتيحه القوانين والنصوص التنظيمية والدوريات ذات الصلة، قامت الجماعة، بمعالجة بعض الملفات العالقة المتعلقة بالبنايات المشيدة بترخيص من الجماعة، وبناء على تصاميم أصلية حقيقية، أوضح أن قيام أصحابها بمخالفات داخلية بسيطة لا تشكل إخلالا بقوانين التعمير وبشروط السلامة الضرورية، معتبرا أن “هذه العملية لا تعني ولا يمكن أن تعني إطلاقا التصاميم المزورة”، وسجل الأزمي، أنه وبهدف القضاء على ظاهرة التصاميم المزورة، قامت الجماعة بتاريخ 20 أكتوبر 2015، مباشرة بعد تنصيب المجلس الحالي، بمراسلة مصالح المحافظة العقارية والوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بفاس وطلبت منهم رفض التصاميم المعمارية الغير قابلة للتغيير ورخص البناء وشواهد السكنى والمطابقة والتي لا تتضمن تحيينا للإمضاء من طرف رئيس الجماعة الجديد ونوابه المفوض لهم، وذلك بهدف ضمان المطابقة مع التصاميم الأصلية التي تتوفر عليها الجماعة، ومنع أي مطلب للتحفيظ وللربط بالماء والكهرباء بناء على هذه التصاميم المزورة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة