الرئيسيةتقاريروطنية

فشل الحوار في أزمة النظافة يسائل مجلس تطوان

نقابة العمال تحضر لتصعيد الأشكال الاحتجاجية

 

مقالات ذات صلة

 

 

 

تطوان: حسن الخضراوي

 

كشف مصدر من داخل عمال النظافة المحتجين بتطوان، أول أمس الخميس، أن النقابة الممثلة للعمال أعلنت تصعيد الأشكال الاحتجاجية مباشرة بعد دخول السنة الجديدة يوم الثلاثاء المقبل، وذلك إثر فشل الحوار وعدم تحقيق أي تقدم بالنسبة للملف المطلبي، سوى صرف المبالغ المالية المخصصة بمناسبة عيد الأضحى، في حين تبقى كل القرارات الأخرى معلقة إلى أجل غير مسمى.

واستنادا إلى المصدر نفسه، فإن عمال قطاع النظافة بتطوان منحوا الشركة نائلة الصفقة والمجلس الجماعي مدة زمنية كافية، لتصحيح الاختلالات الخاصة بتجويد ملابس العمل والتعويضات المالية والزيادات في الأجور الخاصة بالسائقين وغيرهم، لكن ممثلي الشركة طلبوا مهلة إضافية من أجل عرض كل ما يخص النقط المالية على الإدارة العامة وانتظار جوابها بتفصيل في الموضوع.

وأضاف المصدر عينه أن قرار التصعيد في الأشكال الاحتجاجية تم تداوله بين العمال، وبعد اجتماع الثلاثاء المقبل، سيتم تحديد التاريخ والمدة الزمنية والمكان، علما أن باب الحوار بالنسبة للنقابة الممثلة للعمال يبقى دائما مفتوحا، شريطة الشروع في تنزيل وعود الملف المطلبي في شقها المادي، وعدم اقحام عمال النظافة في مشاكل مادية أو توازنات مالية للشركة، أو حيثيات العلاقة بينها وبين الجماعة الحضرية كطرف مفوض.

ويسود ترقب وانتظار لما ستؤول إليه أزمة قطاع النظافة بتطوان، ما يسائل المجلس الجماعي من أجل القيام بتدابير استباقية تحول دون تدشين السنة الجديدة بإضرابات تشل خدمات النظافة، وتؤدي لتراكم الأزبال بالأحياء، وخطر انتشار الأمراض والأوبئة، والفشل في وعود عدم السماح بأي توقف للمرفق في إطار الصفقة الجديدة التي كلفت الملايير من ميزانية الجماعة.

وكان المجلس الجماعي لتطوان أكد على أنه يدعم المطالب الاجتماعية لعمال النظافة، لكن في إطار الحفاظ على التوازنات المالية للشركة، والقوانين المنظمة للشغل والحد الأدنى للأجور، فضلا عن الصرامة في تنزيل بنود دفاتر التحملات الموقعة بين الأطراف المعنية، والسهر على جودة الخدمات واستمراريتها مهما كانت الظروف والإكراهات، والحيلولة دون تسجيل أي ارتباك أو إضرابات تشل القطاع الحساس.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى