الرئيسيةسياسية

لشكر بعد لقائه بأخنوش.. لازلنا مستعدين لبدل العطاء من أجل إنجاح المشروع التنموي الجديد

صرح الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إدريس لشكر، في مؤتمر صحفي عقب لقائه برئيس الحكومة المعين، عزيز أخنوش، بمقر حزب التجمع الوطني للأحرار بالرباط، أن اللقاء الذي جمعه اليوم الإثنين بعزيز أخنوش، جاء في إطار مشاورات تمهيدية لعرض تصور حزبه للأوضاع دوليا ووطنيا، وحول ما هو مطروح بالنسبة للشعب المغربي وللمملكة في هذا الظرف الدقيق.

و أضاف لشكر الذي كان مرفوقا برئيس البرلمان المنتهية ولايته، الحبيب المالكي، في تصريح للصحافة، أن ما بذله معا حزبا الاتحاد الاشتراكي والتجمع الوطني للاحرار، تحت التوجيهات الملكية خلال المرحلة الماضية، يتعين أن يستمر في المرحلة المقبلة، من أجل خدمة مصالح البلد، مؤكدا أن حزبه مستعد لبذل مزيد من الجهود والعطاء من أجل إنجاح مشروع النموذج التنموي الجديد لبلادنا.

وفي سياق متصل، أوضح لشكر ان لقاء اليوم مع رئيس الحكومة المعين ورئيس حزب التجمع الوطني للاحرار،شكل فرصة لتهنئته على الثقة الملكية، مردفا هنئنا ايضا اصدقائنا في التجمع الوطني للاحرار على كسب رهانات الاستحقاقات الانتخابية واحتلال المرتبة الأولى

وهنأ لشكر رئيس الحكومة المعين على الثقة الملكية و على كسب رهانات الاستحقاقات الانتخابية واحتلال المرتبة الأولى، حيث قال: “نهنئ أصدقاءنا بهذا المكان المساعد على العمل بشكل حداثي الذي يتطلبه اليوم العمل الحزبي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى