مؤسس قطاع النقل الدولي بطنجة يتهم «البيجيدي» بالسطو على أفكاره

مؤسس قطاع النقل الدولي بطنجة يتهم «البيجيدي» بالسطو على أفكاره

طنجة: محمد أبطاش

اتهم أحد أقدم المؤسسين لقطاع النقل الدولي بمدينة طنجة، في لقاء مع «الأخبار»، حزب العدالة والتنمية بالسطو على أفكاره، والانقضاض على جمعية سبق أن كان يشرف عليها، لتتحول بعدها إلى الذراع المهني لـ«البيجيدي» بعاصمة البوغاز. واستغرب أحمد أبرشان بشدة رفض الوزير السابق المنتدب لدى وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك محمد نجيب بوليف، الجلوس معه، بعدما دق ناقوس الخطر حول ما يتخبط فيه هذا القطاع، على حد تعبيره، مشيرا إلى أنه سبق له أن وجه سيلا من الشكايات إلى الوزير دون جدوى، قبل أن يرد عليه في جواب مقتضب عبر البريد الإلكتروني، يطلب منه وضع هذه المقترحات لدى المهنيين بعاصمة البوغاز، والذين يعتبر أغلبهم من المنتمين لحزب العدالة والتنمية، علما أن جمعية المهنيين يرأسها رئيس مقاطعة السواني أحمد الغرابي عن الحزب ذاته.

وكشف المتحدث نفسه، أنه سبق له أن توج بجوائز وشهادات تقديرية من قبل السلطات الإسبانية والفرنسية، عقب الأبحاث التي قام بها في هذا الجانب، كما سبق له أن قام سنة 1991 بإعداد دراسة شاملة وعميقة حول المشاكل والعراقيل التي يعرفها هذا القطاع، وترجمت هذه الدراسة إلى اللغات الفرنسية والإنجليزية والإسبانية، كما انتشرت في 160 دولة ولا تزال نسخ منها بمقر وزارة النقل منذ التاريخ السالف ذكره، معتبرا رفض بوليف الجلوس معه بمثابة عدم التقدير والاعتراف بهذا التاريخ، فضلا عن كونه أحد المقاومين المساهمين في توفير أسطول لنقل المشاركين في المسيرة الخضراء سنة 1975، كما استنكر الجواب المقتضب الصادر عن الوزير المذكور، ولم يتعد أربعة سطور.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة