الرئيسيةرياضة

منتخب ألعاب القوى يبحث عن التتويج بتونس

حلت بعثة المنتخب الوطني لألعاب القوى، أول أمس الثلاثاء بتونس، من أجل المشاركة في النسخة الثامنة من البطولة العربية لألعاب القوى لفئة الفتيان، المقرر إقامتها خلال الفترة الممتدة من 25 إلى 28 نونبر الجاري، بملعب رادس بتونس العاصمة.

ويشارك المنتخب المغربي لأم الألعاب لفئة الفتيان، في أول منافسة دولية خلال الموسم الرياضي الجديد، بمجموع 32 عداء وعداءة (13 ذكورا، و19 إناثا) يتنافسون في 18 تخصصا، بمشاركة حوالي 300 رياضي ورياضية يمثلون 19 دولة (تونس، المغرب، البحرين، مصر، العراق، الأردن، الكويت، لبنان، ليبيا، سوريا، جيبوتي، عُمَان، فلسطين، قطر، السعودية، السودان، اليمن، الصومال والجزائر).

وأسندت جامعة ألعاب القوى الوطنية مهمة رئاسة وفد منتخب الفتيان إلى مولاي مباركي، عضو اللجنة المديرية، إلى جانب كل من المدربين حاتم الرواس ويوسف العلوي الصوصي، عضوي الإدارة التقنية الوطنية، اللذين شاركا، أمس الأربعاء، بتونس العاصمة، في الاجتماع التقني الخاص بالمنافسة العربية إلى جانب تقنيي منتخبات الدول المشاركة، وذلك للاطلاع على تعليمات وشروط المنافسات والتقيد بها، خاصة في ظل تزامنها مع جائحة كورونا، إذ يتعين على الوفود المشاركة التقيد بمجموعة من الإجراءات الاحترازية والتحوطية، طيلة فترة إقامتهم بتونس.

وسجلت لائحة المنتخب الوطني لألعاب القوى فئة الفتيان، مشاركة مهمة من عدائين متخصصين في المسابقات التقنية. وتقرر انطلاق البطولة، اليوم الخميس، والذي سيشهد مشاركة كل من آية الكلاوي (الوثب الطولي و100 متر)، ملاك بنلكبير (القفز العالي)، هيبة ديبون (الوثب الطولي والوثب الثلاثي)، مروة بولال (رمي المطرقة والقرص)، خولة بوقطيب (رمي القرص والجلة)، نسرين سليتي (رمي المطرقة والرمح) وهناء بومقيص (رمي الرمح والجلة).

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى