الرئيسيةرياضة

هل يرحل البنزرتي عن الوداد بعد مباراة كايزر شيفز؟

سفيان أندجار
قرر فوزي البنزرتي، مدرب الوداد الرياضي لكرة القدم، الرحيل عن الفريق مع نهاية الموسم الكروي الجاري، إذ دخل نجله الذي هو وكيل أعماله في الوقت ذاته، في مفاوضات مع مجموعة من الأندية من أبرزها الزمالك المصري.
وكشفت مصادر متطابقة أن البنزرتي ونجله منحا الصلاحية لأحد الوكلاء المصريين، من أجل التفاوض مع إدارتي فريقي الزمالك وبيراميدز، في أفق اختيار العرض المناسب ماديا، قبل توقيع الإطار التونسي العقد مباشرة بعد نهاية الموسم الكروي مع الوداد.
وأكدت المصادر ذاتها أن تسريب صور للتفويض الذي قام به البنزرتي لأحد الوكلاء المصريين، تسبب في خلق جدل كبير داخل الوداد وغضب إدارة النادي الأحمر برئاسة سعيد الناصري، والذي لم يستسغ أن يقوم المدرب التونسي بالدخول في مفاوضات مع أندية أخرى، والفريق لا تزال تنتظره استحقاقات قوية أبرزها مسابقة عصبة الأبطال الإفريقية، ومنافستا البطولة الوطنية وكأس العرش.
وتابعت المصادر نفسها أن البنزرتي اعتاد على الدخول في مفاوضات مع أندية أخرى في وقت مبكر، واختيار العرض المالي المناسب، مشيرة إلى أنه سبق وأن غادر مجموعة من الفرق بالطريقة ذاتها.
وأضافت المصادر نفسها أن البنزرتي مستاء من تأخر صرف مستحقاته المالية، وأنه أبلغ إدارة الوداد بذلك، قبل أن يضطر الفريق إلى تسديد جزء مهم من حقوقه المالية، من خلال صرف شيك بقيمة 120 مليون سنتيم، حسب المصادر ذاتها.
وزادت المصادر نفسها في حديثها عن أن المدرب التونسي منح تفويضا لابنه، لاختيار الفريق المناسب له خلال الموسم المقبل، خصوصا أنه تعرض لانتقادات قوية في الآونة الأخيرة، وتحديدا بعد خسارة الوداد بميدانه أمام فريق كايزر شيفز الجنوب إفريقي، برسم ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا.
من جهة أخرى كشف مصدر مسؤول داخل الوداد أن النادي قرر التركيز على مباراة الإياب ضد كايزر شيفز، وعلى ضوء نتيجتها سيتم تحديد مصير البنزرتي مع الفريق الأحمر. وأكد المصدر ذاته أن الوداد وضع مجموعة من المدربين كبدائل، في حال إقالة المدرب التونسي، ومن بين هؤلاء المدربين يوجد وليد الركراكي، الذي أعطى موافقته على تدريب الفريق.

مقالات ذات صلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى