آخر الأخبار


التجمع الوطني للأحرار يدشن مؤتمراته الإقليمية من تطوان


التجمع الوطني للأحرار يدشن مؤتمراته الإقليمية من تطوان

النعمان اليعلاوي
دشن حزب  التجمع الوطني  للأحرار أولى مؤتمراته الإقليمية باقليم تطوان، حيث افتتح الحزب أشغال مؤتمره الإقليمي، أول أمس (السبت)، تحت شعار «التجمع اختيار لرفع التحدي»، وقال رشيد الطالبي العلمي، المنسق الجهوي للحزب في جهة طنجة- تطوان- الحسيمة، ورئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني السادس، خلال كلمته الافتتاحية، أن «تنظيم المؤتمر يأتي في ظرفية مهمة أسابيع قبل انعقاد المؤتمر السادس، وأشهرا بعد انتخاب القيادة الجديدة على رأس التجمع الوطني للأحرار»، مضيفا أن «المؤتمر مناسبة مهمة من أجل تجديد هياكل الحزب التنظيمية وللوقوف على نقاط ضعف وقوة التجمع بالإقليم والتطوير من قدراته التواصلية مع الساكنة المحلية»، على حد تعبير الطالبي العلمي، الذي أشار إلى أن «إقليم تطوان يعيش على وقع تحديات اجتماعية واقتصادية ينبغي أن تتكاثف الجهود من أجل إيجاد التدابير والحلول للإجابة عنها»، مشيرا، بخصوص مشاركة حزب التجمع الوطني للأحرار في الحكومة المعينة، إلى «أهمية الرهانات والتحديات التي تنتظر الوزراء التجمعيين في قطاعات مختلفة»، وإلى «وعيهم بأهمية هذه المسؤولية الملقاة على عاتقهم».
وفي كلمة خلال الجلسة الافتتاحية، قال المنسق الإقليمي للتجمع الوطني للأحرار بإقليم تطوان، مصطفى البكوري، إن «الحزب يعيش على وقع دينامية إعادة التنظيم والهيكلة، وإنه منفتح على جميع الطاقات والكفاءات التي تتبنى قيم الحزب»، فيما أشار محمد بوهريز، عضو المكتب السياسي، من جانبه، إلى «الدينامية التي يعيش على وقعها الحزب منذ انتخاب عزيز أخنوش على رأس الحزب في أكتوبر الماضي»، موضحا «التزاماته داخل الحزب وعمله الدؤوب لتطويره»، حسب  المتحدث ذاته في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، والتي انطلقت بعد نهايتها أشغال اللجان السياسية والقانونية والمناصفة وتكافؤ الفرص والشباب، والتي شهدت حضور ممثلين عن أحزاب العدالة والتنمية والتقدم الاشتراكية والأصالة والمعاصرة والاتحاد الاشتراكي.
واختتمت أشغال المؤتمر الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار بإقليم تطوان بالمصادقة على تقارير اللجان وتجديد الهياكل التنظيمية المحلية للحزب في الإقليم، وتفعيل بطاقة المنخرطين الذكية للمشاركة في مختلف فعاليات المؤتمر. فقد تمت المصادقة بالإجماع على تقارير اللجان القانونية والسياسية والمناصفة وتكافؤ الفرص والشباب، التي ناقشت مستجدات مشروع القانون التنظيمي الأساسي المزمع المصادقة عليه خلال المؤتمر الوطني القادم، كما تم طرح الأفكار الأولية لمشاريع إنشاء المنظمات الموازية من أجل انتخاب المنتدبين عن الإقليم للمشاركة في أشغال تأسيس المنظمات الموازية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة