محاكمات

7 سنوات حبسا لمتهمين بقرصنة الحسابات الشخصية من أجل خدمة تنظيمات إرهابية

نجيب توزني

 

 

قضت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا مكافحة الارهاب بملحقة سلا، التابعة لاستئنافية الرباط، زوال أول أمس (الخميس)، بتوزيع 7 سنوات حبسا نافذا على أربعة متهمين تابعتهم المحكمة في ملفات متفرقة متعلقة بقضايا الإرهاب، حيث جمعتهم تهمة مشتركة وهي اختراق المعطيات الشخصية للمواطنين عبر حساباتهم الشخصية في الإنترنيت من أجل النصب عليهم، مع توظيف كل الإمكانيات الممكنة لخدمة الفكر الإرهابي المتطرف الموالي لتنظيم «داعش».

وضمن التفاصيل، استأثر الملف الأول المتعلق بشاب أعزب من مواليد 1987 باهتمام بالغ من طرف متتبعي محاكمة متهمي قضايا الإرهاب، بالنظر إلى خصوصية التهم الموجهة إليه، والتي تسببت له في سنة حبسا نافذا وغرامة مالية ناهزت 10000 درهم، حيث نسبت له الأبحاث القضائية التي خضع لها تهم الإشادة بأفعال تكون جريمة إرهابية وتمجيد تنظيم محظور، وعدم التبليغ عن جريمة إرهابية، واختراق فضاءات المعالجة الآلية للمعطيات الشخصية بطرق احتيالية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق