الرئيسيةتقاريرمجتمعمدن

الأمن يفك لغز “نبش القبور” بوادي إفران

اهتدت السلطات الأمنية بجماعة وادي إفران إلى الشخص الذي قام بنبش قبر امرأة سبعينية بعد مرور 3 أيام على وفاتها ودفنها بالمقبرة، إذ تم استخراج جثمان الراحلة والعبث بالكفن.

مقالات ذات صلة

ووضعت الضابطة القضائية للدرك بإفران، رهن الحراسة النظرية، راعي غنم تم توقيفه في إطار البحث في حادث نبش قبر سيدة بعد أيام معدودة من دفنها.

وأوقف المتهم من داخل منزل شقيقه، وتم اقتياده إلى مركز الدرك الملكي للتحقيق معه، وتبين أن له سوابق قضائية حيث سبق لها أن أدين ب10 سنوات سجنا نافذة بتهمة الضرب والجرح المؤدي إلى الموت، بعدما ضرب مشغله في رعي الغنم في نزاعهما بسبب عدم تسديد مستحقاته المالية.

ووضع المتهم رهن الحراسة النظرية قبل الاستماع إليه في محضر رسمي كشف فيه أسماء أشخاص آخرين اضطرت الضابطة القضائية لإيقافهم واستنطاقهم لمعرفة ما إذا كانوا متورطين في نبش القبر وانتشال الجثة من عدمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى