شوف تشوف

الرئيسيةتقارير

السلطات المغربية تمنع المؤثرة أرماني من مغادرة التراب الوطني إلى حين انتهاء التحقيق في تهم الإخلال بالحياء العام 

النعمان اليعلاوي

مقالات ذات صلة

 

كشفت مصادر أمنية منع السلطات المغربية المؤثرة أرماني الجوماني من مغادرة التراب الوطني، وذلك على خلفية الضجة التي أثيرت حولها، بعد ظهورها في النسخة المغربية من برنامج المواعدة الأمريكي المعروف بـ”المواعدة العمياء“، حسب المصادر التي أكدت أنه تم منع المؤثرة من السفر خارج أرض الوطن، إلى حين انتهاء التحقيق القضائي معها، ذلك بعدما كانت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، قد دخلت على خط التحقيق في شبهة المساس بالأخلاق العامة والتحريض على الإخلال العلني بالحياء بواسطة الأنظمة المعلوماتية، وذلك على إثر تداول شريط فيديو تظهر فيه فتاة بصدد محاكاة برنامج أجنبي على شبكات التواصل الاجتماعي.

ووفق ما أكده مصدر أمني، فإن اليقظة المعلوماتية للأمن الوطني كانت قد رصدت مؤخرا تداول شريط الفيديو المنشور على اليوتيوب، وقامت بمعاينة وجرد الأفعال المنشورة، وبادرت بإحالتها على الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، وذلك من أجل البحث فيها تحت إشراف النيابة العامة المختصة ‘ذ يحرص البحث القضائي حاليا، وفق المصدر ذاته، على التحقق من مدى احتواء الشريط المذكور على عناصر تأسيسية مادية ومعنوية لجرائم يعاقب عليها القانون المغربي، وذلك من أجل تحديد المسؤوليات القانونية اللازمة.

وكان برنامج خاص باختيار الشريك بالنسخة المغربية، أثار ضجة كبيرة بمنصات التواصل الاجتماعي، بحيث عبر المغاربة عن غضبهم الشديد لعرض مثل هذه البرامج بموقع “يوتوب”، وانتقذ العديد من المغاربة ظهور صاحبة البرنامج بطريقة مستفزة وعارية، وهو ما اعتبروه “يتناقض مع مبادئنا وأخلاقنا”، مشيرين إلى أن فكرة البرنامج قد تصلح في الغرب وليس المغرب منددين باقتباس الفكرة التي وصفوها بـ”السيئة وغير الموفقة”، فيما اعتذرت الفتاة التي أثارت جدلا كبيرا في مقطع فيديو نشرته على حسابها بتيك توك، مؤكدة أن لباسها القصير لم يكن القصد منه تشجيع الفتيات على الاقتداء بها، مؤكدة أنه بحكم كونها لا تعيش في المغرب وولدت في الدنمارك وترعرعت في هولندا فطريقة لباسها “عادية في مثل هذه المجتمعات”، مشددة على أنها لم تتعمد استفزاز مشاعر المغاربة

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى