الرئيسيةجهاتمجتمع

تشييد مسجد كبير في الكركرات بحوالي 8.8 ملايين درهم

شرعت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، في تشييد مسجد كبير بمنطقة الكركرات قرب الحدود الموريتانية على مساحة تبلغ 3767 مترا مربعا، بتكلفة مالية قدرها حوالي 8.8 ملايين درهم، بمناسبة تخليد المملكة المغربية للذكرى الـ65 للاستقلال.
وبحسب معطيات كشف عنها عبد الرحمان الجوهري، عامل إقليم أوسرد، فإن عميلة تشييد هذا المسجد الذي سيُقام على أرض تابعة لإقليم أوسرد، ستستمر سنة كاملة، بعد انطلاقها، وعلى مساحة تعادل 3767 مترا مربعا، سيشيد هذا المشروع الديني الضخم، والذي يضم قاعتين للصلاة، واحدة للرجال وأخرى مخصصة للنساء، بالإضافة إلى قاعات متعددة موجهة للوضوء، بالإضافة إلى مئذنة وسكن للإمام.
ويأتي بناء هذا المسجد، بحسب عبد القادر عليوي، مندوب وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بجهة الداخلة – وادي الذهب، بغرض الاستجابة للحرص على تمكين المؤمنين من أداء واجباتهم الدينية في ظروف جيدة. ووفق مدير مديرية المساجد بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، عبد العزيز درويش، «يندرج تشييد هذا الصرح الديني الهام في إطار سياسة أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أعز الله أمره، الهادفة إلى الاستجابة لحاجات المواطنين من الأماكن المخصصة لإقامة شعائر الدين الإسلامي فيها».
يشار إلى أن القوات المسلحة الملكية المغربية كانت قد فتحت المعبر، الجمعة الماضي، بعد فشل جميع المحاولات الرامية إلى وقف ميليشيات «البوليساريو» الخارجة عن القانون، التي عرقلت حركة نقل البضائع والمسافرين عبر المعبر، الذي يعد منفذ المغرب الوحيد إلى موريتانيا ودول غرب إفريقيا. وأفادت القيادة العامة للقوات المسلحة المغربية في وقت لاحق أن «المعبر أصبح الآن مؤمنا بشكل كامل من خلال إقامة حزام أمني يؤمن تدفق السلع والأفراد»، وأنه «خلال هذه العملية فتحت الميليشيات المسلحة للبوليساريو النار على القوات المسلحة الملكية التي ردت عليها، وأجبرت عناصر هذه المليشيات على الفرار دون تسجيل أي خسائر بشرية».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى