جنازة البحار الذي أضرم النار في جسده بالداخلة تتحول إلى مسيرة احتجاجية بالمضيق

جنازة البحار الذي أضرم النار في جسده بالداخلة تتحول إلى مسيرة احتجاجية بالمضيق

المضيق: حسن الخضراوي

تحولت جنازة البحار وربان السفينة خالد قادر الذي قضى بعد أن أضرم النار في جسده بمدينة الداخلة، مساء أول أمس الأحد بالمضيق، إلى مسيرة احتجاجية رفعت خلالها شعارات قوية تندد بالحادث المؤلم، وتنادي بكشف ملابسات وحيثيات الظلم الذي تعرض له المتوفى، وعدم الاستجابة لمطالبه التي ظل يناضل من أجلها لشهور دون حصول أي تقدم ملموس.

وطالب بحارة المضيق بفتح تحقيق موسع من طرف المؤسسات المسؤولة في قضية وفاة البحار نتيجة إضرامه النار في جسده، فضلا عن كشف حيثيات وظروف تهميش مطالبه وعدم دراستها و الاستجابة لها، رغم تجسيده لكافة الأشكال النضالية السلمية والحضارية من أجل عودته إلى عمله وانصافه مما نسب إليه من أخطاء أثناء مزاولة المهنة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة