TM_Top-banner_970x250

حادثة سير لقائد تفضح استغلال سيارات الدولة في العطل والترفيه خارج المدار الحضري لطانطان

حادثة سير لقائد تفضح استغلال سيارات الدولة في العطل والترفيه خارج المدار الحضري لطانطان

طانطان: محمد سليماني

نجا قائد بطانطان بأعجوبة من حادثة سير خطيرة، بعدما انقلبت به سيارة المصلحة قرب مصب وادي درعة الواقع بالنفوذ الترابي للجماعة القروية بن خليل، وذلك خلال عزمه القيام بجولة ترفيهية على شاطئ المحيط الأطلسي. وحسب بعض المعلومات فقد تعرضت سيارة الدولة لخسائر كبيرة بعدما انقلبت عدة مرات، غير أن القائد لم يصب بأي أذى، كما نجا في هذه الحادثة عون سلطة يشتغل بالملحقة الإدارية نفسها كان برفقته في الجولة الترفيهية، قبيل ساعة الإفطار ليوم السبت الماضي. وتعود أسباب الحادثة بحسب المصدر إلى السرعة المفرطة، قبل أن يفقد القائد السيطرة على السيارة لتنقلب في الطريق.

وقد أعادت هذه الحادثة إلى الواجهة بالمدينة المذكورة النقاش حول استغلال سيارات الدولة في الأمور الشخصية والخاصة، بل والسفر بها إلى مناطق خارج النفوذ الترابي الخاص بها ودون التوفر على الإذن بذلك، وخارج أوقات العمل وخلال أيام العطل أيضا. وليس فقط رجال السلطة بمدينة طانطان من يستغلون سيارات الدولة لقضاء أغراضهم الشخصية والسفر بها إلى مناطق بعيدة، بل حتى منتخبو الإقليم يقومون بالعمل ذاته دون حسيب أو رقيب.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة