الرئيسيةرياضة

حجم عقد ميسي أحد مصادر الدخل بإسبانيا

كشفت صحيفة «سبورت» الكتالونية، أن الأرجنتيني ليونيل ميسي، صانع ألعاب نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، يعد أحد مصادر الدخل في إسبانيا في الوقت الحالي، من خلال الضرائب التي يدفعها بسبب عقده مع الفريق الكتالوني.
وحسب الصحيفة ذاتها فإن ميسي بالإضافة إلى امتلاكه لأعلى دخل لأي لاعب كرة قدم في الوقت الحالي، فهو يعد أحد أكبر المساهمين في الخزينة العامة الإسبانية.
ووفقا لما كشفته «سبورت»، فإن ميسي قد ساهم في منح الخزينة العامة الإسبانية ما لا يقل عن 370 مليون أورو كضرائب، وفق مضامين العقد، الذي أبرمه مع نادي برشلونة وأنشطته الأخرى.
كما نشرت صحيفة «ماركا»، نقلا عن مصادر أخرى، أن المبلغ الإجمالي 370 مليون أورو، يشمل بالمقابل ضريبة الثروة، وصافي الثروة التي يمتلكها لاعب كرة القدم الأرجنتيني.
ليس ذلك فقط، بل بالإضافة إلى ضريبة الشركات التي يمتلك فيها أسهما وحقوق الصور وغيرها من الأعمال، ليصل الإجمالي إلى 370 مليون أورو، بحسب إحصائيات نشرتها مصلحة الضرائب.
وكانت تقارير إعلامية قد نشرت مضامين عقد ميسي الجديد مع نادي برشلونة، حيث يتقاضى بموجبه 500 ألف جنيه إسترليني أسبوعيا، أي ما يعادل 565 ألف أورو، ليصبح بذلك الأعلى أجرا بين لاعبي الأندية الأوروبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى