الرئيسيةالمدينة والناس

حضي راسك.. الإشهار الذي حول البيضاويين إلى قطيع أفيال

نشرتشركة “طرامواي” البيضاء واللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير إعلانا في بعض الصحف وفِي اللوحات الإشهارية، يظهر فيه قطيع من الفيلة يسد طريق الطرامواي، مع إشارة إلى أن الراجلين في الدار البيضاء تسببوا لهذه الشركة في 120 حادثة اصطدام.

وإذا كان الخبر صحيحا بالفعل من حيث حجم الأضرار التي يسببها الراجلون للطرامواي، فإن الشركة التي صممت الإشهار والتي شبهت هؤلاء الراجلين بقطيع من الفيلة لم تكن موفقة إطلاقا، مما ينذر بحملة في مواقع التواصل الاجتماعي ضد الشركة لوقف هذا الإشهار الذي ينتقص من قيمة البيضاويين، أسوة بإشهار شركة “أورانج” المسيء والذي تلقت بسببه القنوات التي بثته إنذارات من “الهاكا”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق