أخبار المدنالرئيسية

محرج … حملة الشهادات المعطلين يستقبلون الخلفي بالاحتجاج خلال ندوة بوجدة

رفعوا أمامه شعارات تدعو الى توفير مناصب الشغل وتندد بـ"سياسة الاذان الصماء"

وجد مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، نفسه في موقف محرج، حين استقبله عدد من المعطلون المنتمون للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب، بمركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية بوجدة، بشعارات تدعو الى توفير مناصب الشغل وتندد بـ”سياسة الاذان الصماء” التي تنهجها الحكومة.

وقالت مصادر  اعلامية إن الخلفي الذي كان يلقي كلمة في حفل الاحتفال بمدينة وجدة عاصمة الثقافة العربية، وجد نفسه في وضع لا يحسد عليه، وهو يستمع إلى شعارات من قبيل :”الحكومة مشات وجات والحالة هيا هيا عييتونا بالشعارات حنا هما الضحية”، و”ارحل”، إضافة الى شعارات أخرى تدعو الى إسقاط الفساد، وتحقيق التنمية الاجتماعية

من جانبها قالت مصادر من داخل جمعية المعطلين إن اعضاء الجمعية قرروا اقتحام قاعة المركز التي كانت تحتضن اشغال اللقاء، وانه مباشرة بعد تناول الوزير الخلفي للكلمة، تم رفع الشعارات في وجهه بغرض التحسيس بحجم المعاناة التي تعانيها فئة المعطلين، بفعل ارتفاع نسبة البطالة وغياب مناصب الشغل بجهة الشرق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق