إقتصادالرئيسية

نهاية أزمة 5 ملايير درهم بين وكالات النقل السياحي والبنوك

النعمان اليعلاوي

أنهى اتفاق بين المجموعة المهنية لبنوك المغرب، والجمعية المهنية لشركات التمويل من جهة، وفيدرالية النقل السياحي، من جهة ثانية، معاناة المئات من شركات النقل السياحي، بعد اتفاق على تأجيل سداد أقساط القروض المودعة من قبل شركات النقل السياحي، وشركات التأجير قصير الأجل والتي بلغت قيمتها أزيد من 5 مليارات درهم، وفق أرقام المجموعة المهنية للبنوك، التي قالت إن هذا الاتفاق يأتي تنفيذا للإجراءات التي اتخذتها لجنة اليقظة الاقتصادية، في ما يتعلق بتأجيل سداد أقساط القروض المستحقة وفقا لمعايير الأهلية المنصوص عليها من قبل اللجنة ذاتها.
من جانبه، قال محمد بامنصور، الكاتب العام الوطني للفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب إن «مقاولات النقل السياحي تعيش بين مطرقة تأمين مصاريفها المرتبطة بالعنصر البشري، وبين سندان القروض البنكية»، مضيفا في تصريح لـ«الأخبار» أن «العقد البرنامج الذي وقعته الأبناك مع مقاولات النقل السياحي كان يقضي بتأخير سداد القروض، غير أن القطاع السياحي لم يشهد الانتعاشة المرجوة، ما جعل المقاولات تسقط من جديد في الدوامة السابقة نفسها، بعد تعرض العديد من الدول التي تعتبر المورد الرئيسي للسياح بالنسبة إلى المغرب لموجة إغلاق ثالثة»، وتابع أنه «على الرغم من تمديد العقد البرنامج بين الوزارة الوصية والمهنيين والمؤسسات المالية، إلا أن بعض المستثمرين في القطاع يفاجؤون بمراسلات تطالبهم بأداء ديونهم لشركات التمويل، وهو الأمر الذي دفعنا إلى عقد لقاءات مع المجموعة المهنية للبنوك ومراسلة الوزارة الوصية والجهات المعنية حيت تم التوصل إلى هذا الاتفاق».
وكانت لجنة اليقظة الاقتصادية قد قررت في ظل استمرار الآثار السلبية للأزمة على بعض القطاعات من بينها النقل السياحي تمديد إجراءات الدعم المخصصة لها حتى 31 مارس 2021، وعلى وجه الخصوص، منح تعويض شهري جزافي من 2000 درهم لفائدة المنخرطين في الصندوق الوطني للضمان للاجتماعي، وتم التوقيع على تعديل عقد برنامج إنعاش قطاع السياحة، يرمي، من بين إجراءات أخرى، إلى دعم الأجراء والمتدربين بموجب عقد إدماج لدى وكالات العمل مع مؤسسات الإقامة السياحية المصنفة ووكالات الأسفار وشركات النقل السياحي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى