MGPAP_Top

حالة استنفار بمصنع فرنسي بسبب مادة سامة قادمة من طنجة

حالة استنفار بمصنع فرنسي بسبب مادة سامة قادمة من طنجة

طنجة: محمد أبطاش

كشفت وسائل إعلام فرنسية، أن معملا مختصا في صنع السيارات بمدينة «سوشو»، شهد، صبيحة يوم السبت الماضي، حالة استنفار قصوى عقب اكتشاف مادة سامة ضمن محتويات صندوق يحتوي على أحزمة كهربائية جرى استقدامها من مصانع بمدينة طنجة، إذ، تضيف المصادر ذاتها، إن عددا من العمال تعرضوا لتهيجات جلدية أثناء احتكاكهم بهذه المواد الصناعية، فيما اتجهت التحقيقات الأمنية ساعتها إلى فرضية وجود صناديق مفخخة وأن يكون الأمر عملا إرهابيا، ما استدعى حضور مختلف الأجهزة الأمنية والاستخباراتية الفرنسية المختصة في مكافحة الإرهاب إلى عين المكان، فضلا عن المصالح الطبية والإدارية المختصة، حيث جرى فتح تحقيق مفصل ودقيق للوقوف على تفاصيل هذا الملف الذي اعتبر الأول من نوعه، كما تم نقل عدد من العمال الذين تعرضوا لهذا الاحتكاك إلى المستشفيات بالمدينة المذكورة، لتلقي العلاجات الأولية، قبل أن يتم إغلاق المصنع ودعوة الجميع لاستئناف العمل بداية الأسبوع الجاري.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة