إقتصادالرئيسية

أخنوش يدشن أربع وحدات صناعية لتثمين المنتجات البحرية بالداخلة

قام وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، يوم أمس الأربعاء 26 ماي الجاري بالداخلة، بتدشين أربع وحدات صناعية لتثمين المنتجات البحرية، باستثمار إجمالي ناهز مليار درهم.

وأعطى أخنوش، رفقة والي جهة الداخلة – وادي الذهب عامل إقليم وادي الذهب لمين بنعمر، ورئيس المجلس الجهوي الخطاط ينجا، انطلاقة هذه الوحدات الصناعية الحديثة، التي تم اختيارها ضمن طلب إبداء الاهتمام الذي أطلقه قطاع الصيد البحري.

ويندرج افتتاح هذه الوحدات الصناعية في إطار استراتيجية “أليوتيس” وكذا برنامج تنمية الأقاليم الجنوبية للفترة الممتدة ما بين سنتي 2016 و2021، الذي تم إطلاقه تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، من أجل تعزيز النسيج الصناعي للجهة وكذا الرفع من حصة المصطادات المثمنة محليا، بالإضافة إلى تطوير صناعات تثمين المنتوجات البحرية ذات القيمة المضافة العالية، فضلا عن خلق الثروات وفرص الشغل بالجهة.

وتتعلق هذه الوحدات التي تمت زيارتها بأربعة وحدات صناعية لتصبير السمك، والتي بلغت قيمة استثمارها الإجمالي بمليار درهم، كما تقدر طاقة معالجتها الإجمالية اليومية ب 425 طنًا باليوم. أما عن طاقتها الإنتاجية الإجمالية السنوية فتقدر ب 355 مليون علبة سنويا. وبالنسبة لفرص الشغل، فقد مكنت هذه الوحدات من خلق 3000 منصب شغل مباشر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى