الرئيسيةحوادثمدن

إحباط تهريب هواتف بقيمة 68 مليونا بميناء طنجة المتوسط

حملات أمنية تطيح بلصوص وتجار للمخدرات بأصيلة وطنجة

طنجة: محمد أبطاش
أحبطت عناصر الجمارك بميناء طنجة المتوسط، بحر الأسبوع المنصرم، إدخال كمية مهمة من الهواتف والأجهزة الالكترونية إلى التراب الوطني دون تصريح لدى المصالح المعنية لإدارة الجمارك والضرائب المباشرة. وأفاد مصدر جمركي أن عناصر الجمارك العاملة بمنطقة الوصول بميناء طنجة المتوسط أخضعت سيارة نفعية لتفتيش دقيق أفضى إلى العثور على 31 هاتفا ذكيا من الجيل الجديد و 101 قرص صلب خاص بالحواسيب و 498 شريحة ذاكرة و 58 قرصا مدمجا خاصا بالألعاب الالكترونية. وأضاف المصدر نفسه أن القيمة المالية للبضائع المهربة المحجوزة، والتي كانت مخبأة بعناية في السيارة النفعية المرقمة بإيطاليا، تفوق 680 ألف درهم. وقد تم إخضاع سائق السيارة، مغربي مقيم في إيطاليا، إلى الإجراءات القانونية المعمول بها في هذا السياق.
وارتباطا ببعض المجهودات الأمنية، تمكنت عناصر مفوضية الشرطة بمدينة أصيلة يوم السبت الماضي، من توقيف شخص يشتغل مياوما بحريا، و ذلك بمدخل ميناء أصيلة، حيث ضبط بحوزته كمية من المخدرات الشيرا، عبارة عن كبسولات ملفوفة بمادة البلاستيك بداخل حقيبة يدوية عددها 1615 كبسولة. المعني بالأمر كان يعتزم تهريبها بحرا على متن أحد القوارب، ليتم وضعه رهن تدبير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المحلية، فيما فتحت المصالح الأمنية بمفوضية الشرطة بحثا في الموضوع للوصول لباقي الشركاء في هذه العملية .
وعلى صعيد آخر، تمكنت عناصر الشرطة القضائية بطنجة من توقيف شخص يشتبه في ارتكابه جرائم سرقة باستعمال السلاح الأبيض في حق مواطنين بحي طنجة البالية و بالقرب من المحطة الطرقية . الموقوف يبلغ من العمر 26 سنة يعيش حياة التشرد بالقرب من المحطة الطرقية تم توقيفه من طرف دورية للشرطة القضائية و بحوزته هواتف مشكوك بها ليتم إحالته على مصالح الدائرة الأمنية التاسعة التي واجهته مع شكاية لبعض الضحايا الذين تعرفوا عليه بسهولة، و الذين سبق و أن عرضهم لسرقة هواتفهم بالعنف و باستعمال السلاح الأبيض . الموقوف تم وضعه رهن تدبير الحراسة النظرية قصد البحث معه حول المنسوب إليه تحت الإشراف المباشر للنيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى