الرئيسيةرياضة

اتحاد طنجة يعزز صفوفه قبل ملاقاة شباب المحمدية  

بات بإمكان الطاقم التقني لفريق اتحاد طنجة لكرة القدم، بقيادة الفرنسي برنار كازوني، الاعتماد على الوافدين الجديدين، يوسف بنعلي الذي جاور من قبل نادي تولوز الفرنسي وشباب الريف الحسيمي، والسنغالي بابي عبده مايي القادم من نادي سوشو الفرنسي، في الجولة الثانية ضمن منافسات البطولة الاحترافية في قسمها الأول، عندما يستضيف شباب المحمدية.
وتوصلت إدارة الفريق الطنجي، بصفة رسمية، بالتراخيص المتعلقة بتأهيل اللاعبين معا اللذين تم التعاقد معهما خلال فترة الانتقالات الصيفية، في انتظار تأهيل أسماء أخرى جديدة من قبل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، التي تواصل دراسة ملفاتهم قبل منحهم الضوء الأخضر لحمل قميص الفريق في المباريات الرسمية.
فيما لازالت وضعية المهاجم أحمد حمودان معلقة، بسبب تأخر التوصل ببطاقته الدولية من فريقه السابق أم صلال القطري، الذي حمل قميصه خلال الموسم الماضي كمعار إلى غاية متم الموسم الكروي الماضي. وتأمل جميع مكونات «فارس البوغاز» في عودة حمودان لتعزيز صفوف الفريق، خاصة وأن الجميع يراهن على عودة اتحاد طنجة من جديد إلى الواجهة المحلية، سيما وأنه قضى الموسمين الماضيين في وضعية غير مستقرة على مستوى النتائج.
وكان فريق اتحاد طنجة قد دخل سوق الانتقالات الصيفية الماضية بقوة، حيث ضم ثمانية لاعبين، ويتعلق الأمر بكل من عبد الله المودن، معاذأجندوز، يوسف بنعلي، عبد اللطيف نصير وحمادة لعشير، حبيب الله الدحماني وحمزة الحساني، إلى جانب السنغالي عبدو باي، كما جدد الفريق الطنجي عقود كل من حارس المرمى عماد عسكر لثلاثة مواسم، وعميد الفريق المهدي الخلاطي، وتوفيق إجروتن لموسمين، وعبد اللطيف أخريف لثلاثة مواسم، ويواصل مساعيه لتمديد عقد حمودان لأكثر من موسم واحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى