إقتصاد

ارتفاع مبيعات الإسمنت ب 18,3 بالمائة في متم شتنبر الماضي
 


أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية، بأن مبيعات الإسمنت، المؤشر الرئيسي لقطاع البناء والأشغال العمومية، سجلت ارتفاعا بنسبة 18.3 في المائة حتى متم شتنبر 2021، مقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2020، وبنسبة 1،9 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2019، في مقابل تسجيل انخفاض بنسبة 13،9 في المائة سنة قبل ذلك. وأوضحت المديرية، في مذكرتها حول الظرفية لشهر شتنبر 2021، أن نشاط قطاع البناء والأشغال العمومية يؤكد بذلك انتعاشه في الربع الثالث من سنة 2021 في نفس منحى التطور المسجل في مبيعات الإسمنت بنسبة 7،8 في المائة، مقابل انخفاض في الربع الثالث من سنة 2020 الذي صادف بداية الحجر الصحي التدريجي اعتبارا من 10 يونيو 2020. وتابع المصدر ذاته أن هذه المبيعات تجاوزت بذلك، للربع الثاني على التوالي، مستواها الذي حققته خلال نفس الفترة من سنة 2019، أي قبل الأزمة، بعد عدة فصول من التطور السلبي جراء تأثير (كوفيد-19) (زائد 8.1 في المائة في الربع الثاني من سنة 2021، وزائد 3.6 في المائة في الربع الثالث من 2021) بعد عدة فصول من التطور السلبي بسبب تداعيات الجائحة. وبخصوص تمويل المعاملات العقارية، سجل المصدر ذاته أن حجم قروض السكن حافظ على تسارعه بالمقارنة مع السنة السابقة في متم غشت 2021، مسجلا زيادة بنسبة 6،1 مقابل زائد 2،2 بالمائة سنة قبل ذلك، مشيرا إلى أن القروض الممنوحة لإنعاش العقار تراجعت بنسبة 10 بالمائة بعد انخفاض طفيف بنسبة 0.5 بالمائة قبل سنة، لتحقق بذلك نموا في مجموع القروض المستحقة للعقارات عند نسبة +3.6 بالمائة إلى+1.7 بالمائة بعد ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى