الرئيسية

البحث عن شخص نصب على جمعية للأطفال المهملين باسم القصر ببرشيد

برشيد: مصطفى عفيف

 

 

تواصل عناصر الشرطة القضائية ومعها السلطات المحلية ببرشيد، منذ يوم الجمعة الماضي، مسطرة البحث عن شخص قدم نفسه لرئيسة «جمعية ماما سلطانة للأطفال المهملين والمتخلى عنهم» ومقرها ببرشيد، على أنه أمير مرسل من طرف مسؤول سام بالقوات البحرية بالدار البيضاء في إطار مهمة مكلف بها من طرف القصر الملكي، من أجل مساعدة الجمعية المذكورة في توفير مقر لها وإنشاء مشروع مدر للدخل، قبل أن يقوم بتسليم شيك بنكي بمبلغ 1.400.000 درهم، لرئيسة الجمعية، زاعما أنه من طرف مسؤول سام بالبحرية الملكية بالدار البيضاء، ويستولي على هاتفها النقال ويختفى عن الأنظار. وتعود فصول هذه العملية إلى الأسبوع الماضي، حينما تلقت «سلطانة جمال»، رئيسة «جمعية ماما سلطانة للأطفال المهملين والمتخلى عنهم» ببرشيد، مكالمة هاتفية من شخص قدم نفسه على أنه كولونيل بالبحرية الملكية بالدارالبيضاء، وأنه مكلف من طرف القصر الملكي لتقديم مساعدة للجمعية المذكورة، حيث أكد المتصل- بحسب الشكاية التي وضعتها رئيسة الجمعية لدى مصالح الأمن بالمدينة- أنه سيرسل ابنه إلى برشيد لزيارة مقر الجمعية وتسليمها مساعدة مالية، مدعيا أن المسؤولين تحروا عن الجمعية من طرف السلطات المحلية ببرشيد التي زودتهم بتقرير مفصل عنها، حيث ضرب معها موعدا للقاء مبعوث خاص.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق