الرئيسيةرياضة

الوداد يرفض تسلم سومة الانخراط بـ«الشيك» أو «نقدا»

سفيان أندجار
قررت اللجنة المكلفة بطلبات الانخراط داخل فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، رفض أداء واجب الانخراط نقدا أو بواسطة الشيك، إذ كشفت اللجنة أن الطريقة الوحيدة التي سيتم بها دفع واجب الانخراط، هي إما عن طريق التحويل البنكي بشكل مباشر لحساب الجمعية، أو وضع المبلغ المالي بشكل مباشر في الوكالة البنكية التي يوجد بها حساب جمعية الوداد الرياضي.
وأكدت الجمعية المذكورة أنه سيتم الإعلان عن التعريف البنكي للجمعية، قبل بداية هذا الأجل، حيث إن الطريقة الوحيدة لأداء واجب الانخراط ستكون إما عن طريق التحويل البنكي (virement)، أو وضع المبلغ مباشرة في حساب الجمعية (versement)، في حين أن الأداء النقدي أو بواسطة الشيك غير مقبول.
وأكدت الجمعية أنه بعد الاجتماع الذي عقدته لجنة الانخراط بجمعية نادي الوداد الرياضي، أول أمس الثلاثاء، تقرر فتح أجل الأداء بخصوص الطلبات مكتملة الوثائق، التي تم قبولها لمدة 15 يوما، ابتداء من 25 يناير الجاري.
وبلغ عدد طلبات الانخراط الإجمالية التي تمت المصادقة عليها من طرف اللجنة، بعد انتهاء الأجل المحدد 450 طلبا، والتي تبقى مرشحة للارتفاع، في انتظار البت في الطلبات التي تتوصل بها اللجنة عبر البريد المضمون، والتي عرف الكثير منها تأخرا في عملية التوصل. إذ ينتظر أن يتم الإعلان عن الرقم الحقيقي للطلبات، مع نهاية الشهر الجاري.
وعلاقة بالقلعة الحمراء، صرفت إدارة الوداد منحة قيمتها 15 ألف درهم للاعبي الفريق، وذلك بعد تحقيقهم التأهل إلى دور مجموعات مسابقة دوري أبطال إفريقيا.
ورغم الأزمة المالية التي يعانيها الفريق الأحمر بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد، إلا أن إدارته حرصت على صرف منحة للاعبين، من أجل تحفيزهم للمضي قدما في هذه المنافسة.
من جهة أخرى، فاز الوداد، أول أمس الثلاثاء، على أولمبيك خريبكة بنتيجة هدف دون رد، في المباراة الودية التي جمعت بين الفريقين، استعدادا لمنافسات البطولة الوطنية المقبلة.
وسجل هدف الفريق الأحمر الوحيد اللاعب سفيان المودن، والذي استعاد عافيته، بعدما غاب عن جميع مباريات الوداد خلال الموسم الرياضي الحالي، بسبب الإصابة.
وقرر الفريق الأحمر أن يواجه في مباراة ودية يوسفية برشيد، في حين المفاوضات ما زالت جارية مع فريق الدفاع الحسني الجديدي، لتحديد موعد لخوض نزال ودي ثالث.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى