الرئيسيةالمدينة والناس

انتقادات للنجار بسبب فيديو «قطها المفقود» 

يرتبط كل فنان أو فنانة من الوسط الفني بحيوان، ويتعلق به، لدرجة أنه يعتبره جزء من حياته اليومية، فمنهم من ارتبط بالكلاب كصفاء وهناء، ومنهم من ارتبط بالقطط كالممثلة، نرجس الحلاق.
حيث لم تستطع الممثلة المغربية المقيمة بكندا، السيطرة على حالة الحزن التي انتابتها وهي تحكي تفاصيل فقدان قطها قبل أن تعثر عليه بصعوبة، وقالت عبر شريط فيديو نشرته على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «انستغرام» وهي تبكي بطريقة هستيرية :» خرجت كنغوت في الشارع ونبكي على القط ديالي «أشيل»، قلبي كان غيسكت ، ناري كنت غتسطى وأول مرة حسيت براسي بوحدي ملي مشتوش حدايا، انا متعلقة بيه بزاف، وعارفة أن هاذ التعلق خايب ولكن معندي ماندير.. ».
وتلقت بطلة سلسلة «سلوى والزبير»، هجوما كبيرا من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين انتقدوا عبر تعليقات كثيرة تحمل طابع السخرية من الفيديو، باعتبار أن الوقت غير مناسب لتلك الأخبار، حيث قال أحد المتابعين ساخرا : « والله اختي إلا حرام عليك، الناس كتقاتل مع الضو والما والكراء ومصاريف العيش وأزمة كورونا وانت دايرا جنازة على مش، راه انا النص في العائلة ديالي موضرين هوما ومشاشهم وكلابهم، ومدرتش هاذ الحالة، ارتقوا قليلا وفيدونا بشي حاجة مهمة»، في حين علق آخر  : « والله مطالعا غير لمساش في كندا، لأول مرة تمنيت نكون مش ولا كلب نلقى من يبكي عليا..»، وأضافت أخرى:» كفى التمثيل و من تقليد مشاهير اووربا وامريكا، تريدين جمع الايكات باستغلال قط لاحول ولا قوة له، والدليل انك تعمدتي وضع اسمك صفحتك في نهاية الفيديو وكيفية الاشتراك فيها.. ».
في المقابل، عبر آخرون عن تضامنهم مع نرجس، معتبرين أن معيار الإنسانية غير مرتبط بالبشر فقط.
واعتبر أحد المعلقين أن «بكاء نرجس بسبب قطها دليل على نبل الأخلاق والإحساس المرهف».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى