الرئيسيةرياضة

حكم: أتأسف لأني لم أشرك شباب الحسنية مبكرا

يوسف أبوالعدل
أبدى رضى حكم، مدرب حسنية أكادير لكرة القدم، أسفه لعدم إشراك مجموعة من لاعبيه الشباب قبل مباراة الجولة الثلاثين من عمر الدوري الوطني، وذلك للمستوى الذي قدموه في مباراة الفريق الأخيرة عن البطولة الوطنية أمام الدفاع الحسني الجديدي، والتي أجريت أمس (الأربعاء) وانتهت بفوز الفريق السوسي بهدفين دون رد.
وشكر حكم لاعبيه على المجهودات التي بذلوها طيلة هذا الموسم الذي اعتبره صعبا بالنسبة للحسنية، قبل أن يبدي ارتياحه للعمل الذي قدمه مع الفريق السوسي منذ إشرافه على الإدارة التقنية للحسنية، والتي احتل بها الرتبة السادسة مع نهاية الدوري الوطني برصيد سبع وثلاثين نقطة. وشكر مدرب الحسنية جماهير الفريق التي طمأنها على فريقها وودعها هذا الموسم بانتصار في انتظار الأفضل خلال الموسم المقبل.
في الجهة المقابلة، أكد عبد الحق بنشيخة، مدرب الدفاع الحسني الجديدي، أن المباراة صعبت عليه قبل انطلاقتها بإصابة ثمانية من لاعبيه بـ”كوفيد”، ما جعله يشرك مجموعة من اللاعبين الشباب، مؤكدا أنهم أدوا ما هو مطلوب منهم، بل عاد ليؤكد أنه خلال الشوط الأول كان فريقه في المستوى، وتحصل على فرصتين سانحتين للتسجيل أخفق لاعبوه في ترجمتهما إلى أهداف.
وواصل بنشيخة قراءته للمباراة مؤكدا أن مستوى لاعبيه تراجع في شوط المباراة الثاني، وهو الأمر الذي استغله الفريق السوسي بتسجيل هدفي الانتصار في المواجهة، قبل أن ينهي بنشيخة حديثه بكونه راضيا عن مستوى لاعبيه سواء في المباراة أو بطولة الموسم الحالي، خاصة أنه كان من أصعب المواسم للدفاع، لكن الفريق، بالتئام جميع فعالياته، استطاع إنقاذ نفسه الموسم الحالي في انتظار مستقبل أفضل خلال الموسم الرياضي المقبل.
يذكر أن الدفاع الحسني الجديدي احتل الرتبة الثانية عشرة برصيد خمس وثلاثين نقطة، في واحد من أسوأ مواسم الفريق في السنين الأخيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى