الرئيسيةدليل الصحة النفسيةصحة

حيل سريعة لتجنب تأثير الحجر الصحي على نفسيتك في رمضان

الأكيد أن الحجر الصحي والوضع الذي يعيشه الآلاف بل الملايين من الأشخاص حول العالم، أمر صعب للغاية ويؤثر بشكل كبير جدا على الحالة النفسية للكل. والأصعب هذه السنة هو تزامن الحجر الصحي مع شهر رمضان الفضيل، الشيء الذي يزيد من تفاقم الوضع النفسي للمسلمين بالخصوص، الذين ألفوا، خلال شهر رمضان، أن يحيوا الصلوات في المساجد ويزوروا بيوت الرحمان بشكل كبير، ويقوموا بزيارات للعائلة، مع القيام بالتسوق حتى لساعات متأخرة من الليل، الشيء الذي سيستحيل عليهم القيام به خلال هذه السنة، وبالتالي سيجعل نفسيتهم في الحضيض.
لهذا من المهم اتباع بعض النصائح النفسية الفعالة التي ستساعد، بلا شك، في أن يمر الحجر الصحي سلسا خلال شهر رمضان.
من المهم، خلال هذه الفترة بالذات، التأكد من اقتناء كل الحاجيات، سواء تعلق الأمر بالمواد الغذائية أو الاستهلاكية، لتجنب الرغبة الملحة في الخروج للتسوق. ويستحسن دائما جعل التسوق مهمة شخص واحد تماما كما يحدث قبل شهر رمضان خلال فترة الحجر الصحي.
جعل الصلاة والقرآن الونيس خلال هذا الشهر ووضع أهداف معينة، مثلا خلال هذا الشهر محاولة ختم القرآن مرتين أو ثلاث مرات أو أكثر، وبالتالي فكلما حاول المرء أن يحقق هذه الأهداف أبعد عن باله فكرة الخروج في رمضان.
الشيء نفسه يتعلق بالصلاة، أي محاولة الصلاة في المنزل وصلاة التراويح كذلك، فالصلاة في المنزل ستساعد على التخلص من تلك الفكرة التي تنتاب المصلين بالخروج إلى المساجد لأداء الصلاة، ولأن فترة الحجر الصحي تجتمع فيها الأسرة في المنزل فلا بأس من أداء الصلاة جماعة.
ولأن زيارة الأهل والإفطار مع العائلة أمر غير ممكن، فلا بأس من الاتصال بهم في كل وقت، واستعمال خاصية الاتصال بالفيديو لأن هذه الخاصية تضمن لحد الكبير للأفراد أن يتواصلوا مع أهلهم، ويتخلصوا من ذلك الشعور بالوحدة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق