شوف تشوف

الرئيسيةتقاريرمجتمع

درك برشيد يحجز كميات من المخدرات بالدروة

استعان بجرافة لدك معاقل تجار الممنوعات 

برشيد: مصطفى عفيف

 

تمكنت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي الدروة، التابع لسرية برشيد، مساء أول أمس الخميس، من حجز كمية كبيرة من المخدرات ومخدر «البوفا» وحجز سيارة رباعية الدفع تحمل صفائح مزورة وأسلحة بيضاء وأخرى تقليدية كانت مخبأة داخل منزل أحد تجار المخدرات بدوار مخلوف ضواحي جماعة الدروة، وهي العملية التي تأتي في إطار التصدي لمروجي الممنوعات بتراب إقليم برشيد.

ووفق مصادر «الأخبار»، فإن عملية الحجز جاءت بعدما توصل قائد سرية الدرك ببرشيد بمعلومات بوجود شخص موضوع العديد من مذكرات البحث الوطنية للاشتباه في تورطه وراء عملية الاتجار في المخدرات، وهي المعلومات التي عجلت بانتقال قائد سرية الدرك الملكي ببرشيد إلى مركز الدرك بالدروة، حيث قام باصطحاب كل عناصر المركز والانتقال إلى عين المكان وبعد مراقبة المنزل تمت عملية المداهمة والتفتيش مما أسفر عن حجز 100 ألف قرص من الأقراص المهلوسة، وحوالي 1000 غرام من مخدرا «البوفا»، وكمية من المخدرات تقدر بحوالي 10 كيلو غرامات بالإضافة إلى حجز سيارة رباعية الدفع تحمل صفائح معدنية مزورة، وعدد من الأسلحة البيضاء (سيوف وسواطير)، العملية عرفت مواجهة عناصر الدرك بالحجارة من طرف المقربين من تاجر المخدرات الذي تمكن من الفرار قبل وصول الدرك.

وباشرت السلطات المحلية بتراب جماعة الدروة إقليم بر شيد، معززة بفرقة الدخل التابعة للدرك الملكي وعناصر القوات المساعدة، صباح أمس الجمعة حملة هدم عدد من أوكار تجار الممنوعات والتي عرفت مؤخرا بترويج أصحابها لمخدر «البوفا»، وهي العملية التي استعانت خلالها السلطات بجرافات وهدم ضيعات وأكواخ كان مروجو «البوفا» قد حولوها إلى نقط للبيع.
وتندرج هذه العملية في سياق العمليات الأمنية، التي شملت مختلف أحياء وشوارع المدينة، بهدف محاربة ظاهرة ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية، والبحث عن المشتبه في تورطهم في حيازة وترويج المخدرات، أو المبحوث عنهم بموجب مذكرات على الصعيد الوطني أو المحلي في هذا المجال.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى