صفقات أدوية “الدياليز” تجر مسؤولين بوزارة الصحة أمام قضاة جطو

صفقات أدوية “الدياليز” تجر مسؤولين بوزارة الصحة أمام قضاة جطو

استدعي مسؤولون في وزارة الصحة، بعد صدور تقرير المجلس الأعلى للحسابات بخصوص شبهات حول صفقات خاصة لتقديم خدمات معالجة وتقديم الأدوية لمرضى القصور الكلوي من القطاع الخاص، بعد أن وجهت الوزارة رسالة تُبعد فيها الشبهات عنها بخصوص الصفقات التي حقق فيها المجلس الأعلى، والتي تبيّن أنها موضع شكوك كثيرة.

وجاء استدعاء المسؤولين، بعد أن لوّح جطو باللجوء إلى القضاء، بسبب تسريب رسائل متبادلة بين مسؤولين مركزيين ومديرين في مراكز صحية ووزارة الصحة، على خلفية إلغاء صفقة كانت تستفيد منها شركتان، وتتجاوز المبالغ المرصودة لها مليارين و500 مليون سنتيم، وكشف قضاة جطو عددًا من الخروقات، التي تم تسجيلها في الفترة الممتدة ما بين 2009 و2016، بخصوص الصفقات التي تم إبرامها بين مندوبيات وزارة الصحة والموزعين التابعين للقطاع الخاص، دون إعمال مبادئ المنافسة، مما فوت على المصالح الحكومية التابعة للوزارة الاستفادة من أسعار تنافسية، إلى جانب استفادة الخواص من مبالغ هامة من الأموال العمومية بدون وجه حق في غياب ما يقابلها من خدمات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة