الرئيسية

قضية “نفايات إيطاليا” .. القبض على وزير البيئة التونسي المقال

كشف الناطق الرسمي باسم المحكمة الإبتدائية سوسة 1 جابر الغنيمي عن
التفاصيل التي سبقت قرار إيقاف وزير البيئة المقال مصطفى العروي.
وقال الغنيمي، في تصريح إعلامي يوم الإثنين، إنه تم القبض على وزير البيئة
المقال في منزله من طرف وحدات الحرس الوطني.
وأوضح أنه تم في مرحلة أولى توجيه استدعاء للوزير المذكور لسماعه كشاهد،
وعلى ضوء تقدم الأبحاث ثبتت قرائن قوية تؤكد تورطه في موضوع النفايات
المستوردة من إيطاليا.
وأضاف المصدر ذاته أنه تقرر إثر ذلك توجيه استدعاء ثان للمعني للمثول أمام
محكمة سوسة كمظنون فيه لكنه تغيب ولم يحضر فتم حينها إدراجه بالتفتيش.
وفي سياق متصل، أكد الناطق الرسمي باسم المحكمة الإبتدائية سوسة 1 أن قاضي
التحقيق بالمحكمة الابتدائية سوسة 1 أصدر، يوم الإثنين، 4 بطاقات إيداع
بالسجن في حق وزير البيئة المقال مصطفى العروي ومدير رسكلة النفايات
بالوكالة الوطنية للتصرف بالنفايات ومدير التقييم بوكالة المحافظة على
المحيط، إلى جانب موظفبالإدارة الجهوية للبيئة بسوسة وصاحب مخبر تحاليل خاص
بالعاصمة، وذلك في ما يعرف بقضية ”نفايات إيطاليا”.
كما كشف المصدر ذاته، في تصريحات إعلامية، أن الأبحاث في ما يعرف بقضية
“”نفايات إيطاليا” انتهت وتم إحالة المحضر للنيابة العمومية ونظرا لوجود
أفعال إجرامية تشكل جنايات، تقرر فتح بحث تحقيقي ضد المتهمين البالغ عددهم
23 شخصا وكل من سيكشف عنه البحث.
ويذكر أنه، منذ أن حجزت الجمارك التونسية في مرفأ سوسة سبعين حاوية كبيرة،
في بداية صيف 2020، تتبادل وزارة البيئة من جهة والجمارك التونسية من جهة
أخرى التهم وتحمل بعضها البعض المسؤولية، كما ينظر للسلطات الايطالية على
أنها تتحمل كذلك جزء من هذا المشكل.
تحمل الحاويات شحنات من النفايات المنزلية يحظر على تونس توريدها وعلى
البلدان الأوروبية تصديرها إلى البلدان الأفريقية، بموجب القانون الدولي
والمعاهدات الدولية التي تصنفها “خطيرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى