الرئيسيةالمدينة والناس

محامي لمجرد ينفي إصابته باضطراب نفسي

نفى محامي الفنان سعد لمجرد جون مارك فيديدا إصابة «لمعلم» بالاضطراب النفسي، مؤكدا أن الفحوصات التي أجريت له أثناء التحقيق أبانت عن استقراره النفسي وأنه لا يعاني من «النرجسية». وأبدى دفاع لمجرد استغرابه من قرار غرفة التحقيق التابعة لمحكمة الاستئناف الفرنسية إحالة ملف موكله للجنايات بتهمة «الاغتصاب»، مشددا خلال مقابلة صحفية في برنامج Crimes et faits divers الذي يعرض على قناة NRJ12 على عدم وجود أدلة ملموسة تورط لمجرد في قضية الاغتصاب في الملف الفرنسي والأمريكي أيضا.   وأكد فيديدا أن ثلاثة قضاة مختصين وقعوا على وثيقة تثبت عدم وجود «حالة اغتصاب» إلا أن غرفة التحقيق كان لها رأي آخر دون أن تستمع من جديد لسعد لمجرد أو المدعية، وأضاف فيديدا أنه لا تغيير سيطرأ على الملف وسوف يعود للتحقيق مرة أخرى، مؤكدا أن موكله يحترم القضاء والقوانين. وبعد هذا القرار المفاجئ من محكمة الاستئناف، قرر النجم المغربي اعتزال مواقع التواصل الاجتماعي وتعليق جميع نشاطاته الفنية، بعد انتشار خبر إحالته على غرفة الجنايات التابعة لمحكمة الاستئناف في العاصمة الفرنسية باريس، بتهمة اغتصاب لورا بريول في جميع الصحف والمواقع الإخبارية الفرنسية. وكان موقع «لو باريزيان» قد أكد يوم الأربعاء الماضي، أن محكمة الاستئناف الباريسية قد ألغت القرار الصادر عن قاضي التحقيق في أبريل الماضي بإسقاط تهمة الاغتصاب وتعويضها ب«العنف»، وأعادت تصنيف الواقعة ضمن جرائم الاعتداء والعنف الجنسيين، لتقرر بذلك إحالة «لمعلم» إلى غرفة الجنايات لدى محكمة الاستئناف، فيما عبر محامي المدعية لورا بريول عن رضاه عن هذا قرار. للإشارة كان القضاء الفرنسي قد وجه تهمة الاغتصاب لسعد لمجرد في أكتوبر 2016، بعد أن اتهمته لورا بريول بمحاولة اغتصابها داخل فندق في باريس، قبل حفل غنائي كان سيقيمه في المدينة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Al akhbar Press sur android
إغلاق