الرئيسيةمجتمع

محكمة تقضي باسترجاع منحة الحج من رئيس جماعة

الأخبار

قضت هيئة المحكمة الابتدائية بتطوان، خلال الأيام القليلة الماضية، وفق حكم قطعي رقم 311 في ملف رقم 2019/1201/1232، بأداء رئيس جماعة بني سعيد بإقليم تطوان، مبلغ 45300 درهم، لصالح جمعية الأعمال الاجتماعية بجماعة واد لو كطرف مشتك، مع تحديد الإكراه البدني في الأدنى وتحميل المشتكى به الصائر.

وحسب مصادر مطلعة، فإن تفاصيل القضية تعود عندما كان رئيس الجماعة المشتكى به، يعمل موظفا بسيطا بجماعة واد لو، واستفاد من منحة لأداء مناسك الحج، لكنه احتفظ بالمبلغ المالي لسنوات، دون أن يتوجه إلى الديار المقدسة لتأدية الركن الخامس من أركان الإسلام لمن استطاع إليه سبيلا.

واستنادا إلى المصادر نفسها، فقد طالبت جمعية الأعمال الاجتماعية بجماعة واد لو، رئيس جماعة بني سعيد، بإعادة المبلغ المالي الذي توصل به، بمبرر عدم أدائه مناسك الحج، لكنه تماطل في الاستجابة، ما دفعها إلى تسجيل شكاية لدى المحاكم المختصة، واستصدار حكم قضائي ابتدائي بإرجاع المبلغ كاملا إلى ميزانية الجمعية.

وأشارت المصادر نفسها إلى أن الرئيس المشتكى به برر عدم أدائه مناسك الحج، بانشغاله في السنوات الماضية بالانتخابات، وترشحه لشغل منصب رئيس جماعة بني سعيد، لذلك سيحاول أداء شعيرة الحج لهذا العام، وبالتالي فإن المنحة التي تحصل عليها مازالت سارية ويحق له الاستفادة منها.

وذكر مصدر مطلع أن ملف منحة الحج والحكم القضائي ضد رئيس جماعة بني سعيد، ينذر بتطورات مثيرة في الصراع الدائر بين الرئيس المشتكى به ورئيس جماعة واد لو، خاصة والعلاقة المتينة التي جمعت بينهما والتعاون في المحطات الانتخابية، والتنسيق لعدم فوز الأصوات المعارضة بأي مقعد بالمجلسين، والاستفراد بتسيير الشأن العام المحلي، وخدمة الأجندات الخاصة وتوسيع القواعد الانتخابية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى