نظام تسيير سوق الجملة يتسبب في ضياع 5 ملايير من مداخيل جماعة طنجة

نظام تسيير سوق الجملة يتسبب في ضياع 5 ملايير من مداخيل جماعة طنجة

طنجة: محمد أبطاش

كشفت معطيات حصلت عليها «الأخبار بريس» أن فقدان المجلس الجماعي لطنجة، لما يشبه شخصيته المعنوية في ضبط ما يجري داخل سوق الجملة للفواكه والخضر بالمدينة، يفوت عليه ما يقرب من خمسة ملايير سنتيم بشكل سنوي، نتيجة غياب مساطر قانونية زجرية لردع اللوبيات المنتشرة داخل هذا السوق.

ووفق مصادر، فإن المجلس الحالي الذي يسيره حزب العدالة والتنمية يشتغل بـ«النظام القبلي» لهذه الأسواق، وهو ما يسهل مأمورية التلاعبات في قضية الميزان الخاص بهذا الغرض، كما سجل لمرات متعددة، وفق المصادر ذاتها، أن تم بيع الخضر والفواكه بأقل من الأثمان الأصلية التي تباع بها، وذلك عكس «النظام البعدي» الذي يشدد على ضرورة توفر السوق على كتاب يتضمن ثلاث صفحات، إحداها خاصة بالتجار وأخرى خضراء تمنح لصاحب السلعة المراد بيعها، إلى جانب ورقة بيضاء مخصصة للمجلس الجماعي، حيث يتوصل بكافة التقارير المالية بشكل دقيق أسبوعيا، مما يفوت على اللوبيات التلاعب في قيمة السلع وكذا الوزن.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة