الرئيسيةرياضة

أيت الطالب يؤجل عودة الجماهير المغربية إلى المدرجات

سفيان أندجار

كشفت مصادر متطابقة أن خالد أيت الطالب، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، رفض فكرة عودة الجماهير إلى المدرجات، من أجل متابعة مباريات البطولة الوطنية لكرة القدم في الفترة الحالية، حيث لم يقبل المقترح الذي تقدمت به الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إلى كل من اللجنة العلمية، ووزارة الصحة، ووزارة الداخلية، من خلال البروتوكول المعتمد لعودة الجماهير إلى الملاعب.

وزادت المصادر ذاتها أن أيت الطالب أكد لمقربيه استحالة عودة الجماهير إلى المدرجات في الوقت الراهن، وأنه لن يناقش موضوع عودة الجماهير في الوقت الراهن، وسيؤجل ذلك إلى ما بعد استقرار الوضع الوبائي في المغرب، واستمرار مؤشر الانخفاض في معدل الإصابات بفيروس كورونا، قبل أن تتم الموافقة على عودة الجماهير، وأيضا إضافة تعديلات بخصوص تنزيل البروتوكول الصحي على أرض الواقع.

ولم تخف المصادر نفسها أن وزير الصحة جد متردد بشأن عودة الجماهير إلى الملاعب، خصوصا وأن المدرجات يمكنها أن تتحول إلى بؤر لنشر وباء كورونا، سيما أن الملاعب تشهد اجتماع عدد كبير من الأشخاص يصل إلى حدود 100 ألف متفرج في المباريات الكبرى.

وأضافت المصادر ذاتها أن أيت الطالب أخبر مقربين منه وأيضا أعضاء من الجامعة، على أنه لا يمكن حاليا الاستقرار على موعد محدد لعودة الجماهير إلى المدرجات، موضحا أن الخطوة الأولى التي سيتم اعتمادها هي عودة الجماهير إلى الملاعب بشكل تدريجي، وفقا لتتبع الحالة الوبائية في بلادنا، وعلى ضوء معاينة النتائج.

‎كما أكدت المصادر نفسها على لسان الوزير، أن اللجنة العلمية لمواجهة جائحة «كوفيد – 19» تعكف على مراقبة الوضع الوبائي كل أسبوع، وتستخلص النتائج كل أسبوعين، وأن قرار عودة الجماهير إلى الملاعب سيتم تدارسه مع مطلع سنة 2022، وأن الأمر سيتم بالتنسيق مع اللجنة العلمية ولجنة اليقظة.

وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة من الأندية الوطنية  تطالب بعودة الجماهير إلى المدرجات، وأنها تأثرت ماديا ومعنويا من غياب «اللاعب رقم 12»، لما يضفيه من حماس وينعش خزائن الفرق ماليا.

وكانت بعض الأندية أيضا طالبت بضرورة دعمها ماليا، من أجل تسهيل عملية تنزيل البروتوكول الصحي، في حال عودة الجماهير إلى المدرجات.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى