الرئيسيةتقارير سياسيةسياسية

الاستقلال يطالب بتشكيل لجنة برلمانية استطلاعية حول المستشفيات

للوقوف على مدى جاهزيتها في مواجهة أي تطور وبائي محتمل

محمد اليوبي

وضع الفريق الاستقلالي بمجلس النواب طلبا لدى رئيسة لجنة القطاعات الاجتماعية بالمجلس، لتشكيل لجنة برلمانية للقيام بمهمة استطلاعية حول وضعية المستشفيات، ومدى جاهزيتها لاستيعاب أي تطور وبائي محتمل وقدرتها على تقديم الخدمات الصحية. ويأتي هذا الطلب تزامنا مع التطور الخطير الذي تعرفه الوضعية الوبائية بالمغرب، بعد تسجيل أرقام قياسية في عدد الإصابات، وتزايد عدد الوفيات والحالات الصعبة والحرجة.

وأوضح الفريق البرلماني أن هذا الطلب يأتي بعد الارتفاع المضطرد والمقلق لعدد الحالات المصابة بفيروس «كوفيد- 19» ببلادنا، وبعد تسجيل عدد من الملاحظات التدبيرية للأزمة على مستوى قطاع الصحة. ودعا الفريق الاستقلالي إلى تشكيل لجنة برلمانية استطلاعية ميدانية للوقوف على عدد من الاختلالات، وخاصة الوقوف على وضعية المستشفيات ومدى جاهزيتها لاستيعاب أي تطور وبائي محتمل، وقدرتها على تقديم الخدمات الصحية بشكل يضمن للمواطنين حقهم الدستوري في التطبيب والعلاج.

وأكد الفريق ذاته أنه يتابع بقلق كبير تطور الوضعية الوبائية ببلادنا، سيما بعد القرارات الحكومية المطبوعة بكثير من الارتجال والارتباك في تدبير الأزمة، وضعف السياسة التواصلية مع المواطنات والمواطنين، والتي تعتبر نقطة حاسمة في ربح معركة محاصرة الجائحة. وأوضح أنه من منطلق مسؤوليته الدستورية والسياسية، وطبقا لمقتضيات النظام الداخلي لمجلس النواب، يطالب الفريق بالقيام بمهمة استطلاعية حول وضعية المستشفيات، خاصة في ما يتعلق بالطاقم الطبي وشبه الطبي، مخزون الأدوية والمواد الصيدلية واللوازم الطبية، الطاقة السريرية المختصة بمصالح الإنعاش لمرضى «كوفيد- 19»، بما فيها وحدات العزل، الأقسام الخاصة بالتحاليل المخبرية وغيرها من متطلبات المرحلة لمواجهة جائحة كورونا، بما تقتضيه من إجراءات لضمان السير العادي والمنتظم لهذه المؤسسات الصحية.

كما يقترح الفريق الاستقلالي أن تقوم اللجنة البرلمانية بمهمة الوقوف على كيفية الاشتغال بالمؤسسات الاستشفائية، وشروط العمل بها في ظل الوضعية الراهنة، والوقوف على وضعية المستشفيات الميدانية المكلفة بعلاج المصابين بفيروس «كوفيد- 19»، والوقوف على وضعية فرق التدخل في الأنشطة الصحية الخاصة بفيروس كورونا، ومدى قدرتها على المواكبة والتتبع للحالة الوبائية من أجل التصدي لوباء «كوفيد- 19» وتفادي انتشاره، خاصة بعد تسجيل بؤر وبائية ببعض المدن وتزايد حالات المصابين وارتفاع غير مسبوق في الوفيات، وكذلك الوقوف على وضعية أقسام الإنعاش ومدى قدرتها على تقديم الخدمات الصحية، ومدى قدرة المنظومة الصحية على مسايرة الوضعية الوبائية والتحكم فيها وتتبع الحالات، وضمان الأمن الصحي في ظل الوضعية الراهنة.

ويطالب الفريق الاستقلالي بالقيام بزيارة ميدانية إلى كل من مستشفى محمد الخامس بطنجة، والمستشفى الإقليمي بورزازات، ومستشفى ابن رشد بالدار البيضاء، والمستشفى الجامعي ابن طفيل بمراكش، والمستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط، والمستشفى الجامعي محمد السادس بوجدة، وعقد اجتماعات مع المسؤولين الجهويين والإقليميين بهذه المستشفيات، ثم عقد اجتماع مع وزير الصحة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى